اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal

أبو العز الكوني الليبي

مستخدم
  • مجموع المشاركات

    6,113
  • تاريخ التسجيل

كل منشورات العضو أبو العز الكوني الليبي

  1. جزاك الله خيراً حفظ الله سماحة الشيخ
  2. أبو العز الكوني الليبي

    [ اصــرف بـــصــرك ]

    جزاك الله خيراً
  3. أبو العز الكوني الليبي

    مُحاسبة النفس في رمضان

    مـحـاسـبـة الـنـفـس فـﮯ رمـضـان !! للشــيخ العـلامــہ صــالح بـن فــوزان الفــوزان ـ حفظـہ اللّـہ تـعالـﮯ ـ السُّـــــــــؤَالُ : 【ڪيـف تـتـم مـحـاسبـة النفـس فـي رمـضـان】 الجَـــ ـــوَابُ : 《 تتـم مـحـاسبـة الـنفــس ڪل يـحاسـب نفسـة يتـذڪر أعمـاله ويتـذڪر مـا صـدر منـه مـن الـذنـوب ومـن المخـالفـات فيتـوب إلـى اللـه وڪل يعـرف نفسـه ڪل يعـرف عمـله..》 المصــــدر http://www.alfawzan.af.org.sa/node/14891
  4. أبو العز الكوني الليبي

    وصية من الشيخ صالح اللحيدان

    الموفق هو من داوم على الأعمال الصالحة، وكان على صلة وثيقة بالله باستمرار، فإذا وافاه الأجل فإنه يكون على حال طيبة... الشيخ عبد المحسن بن حمد العباد البدر حفظه الله. رابط الصوتية: https://a.top4top.net/m_1215uoe5z1.mp3
  5. أبو العز الكوني الليبي

    حُكم صلاة من وقف مع صبي

    إختيار الشيخ :((القول الراجح في هذه المسألة :أن من وقف معه صبي فليس فذاً لا في الفريضةولا في النفل ،وصلاته صحيحة)) من كتاب توجيه الراغبين إلى إختيارات الشيخ بن عثيمين صفحة 138 مكتبة الكوثر_الرياض _المملكة العربية السُعودية حرسها الله
  6. بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. أما بعد، فإنه يحصل من بعض أئمة المساجد في ختام صلاة التراويح والتهجد في شهر رمضان الإتيان في قنوت الوتر بأدعية فيها شيء من التَكلف، وفيهم من يأتي بها بنغمات خاصة وبكلمات مسجوعة، ولكون العصمة والسلامة إنما تكون بالأدعية من القرآن والسنة الصحيحة فإنه ينبغي الاهتمام والعناية بهذه الأدعية، وقد رأيت أن أورد في هذه الكلمة جملة من أدعية الكتاب والسنة الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم تنبيها لأئمة المساجد إلى الدعاء بها في قنوت الوتر، وهي فيما يلي: يُبدأ بالدعاء المأثور الذي علمه رسول الله صلى الله عليه وسلم للحسن بن علي رضي الله عنهما، حيث قال: «علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن في قنوت الوتر: اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يعز من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت» أخرجه أبو دود (1425) بإسناد صحيح، ويأتي به الأئمة بصيغة الجمع: اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولنا فيمن توليت، وبارك لنا فيما أعطيت، وقنا شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يعز من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت. {رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ}. {وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ}. {رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ}. {رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}. {رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ}. {رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ}. {رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنْزَلْتَ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ}. {رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ (193) رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلَا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ}. {رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ}. {رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ}. {أَنْتَ وَلِيُّنَا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الْغَافِرِينَ (155) وَاكْتُبْ لَنَا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ}. {عَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (85) وَنَجِّنَا بِرَحْمَتِكَ مِنَ الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}. {رَبَّنَا آتِنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا}. {رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ}. {رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا}. {رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا}. {رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ}. {رَبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (4) رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ}. اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي فيها معادنا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر. اللهم إنا نسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى. اللهم إنا نعوذ بك من زوال نعمتك، وتحوُّل عافيتك، وفجاءة نقمتك، وجميع سخطك. اللهم مصرِّف القلوب صرِّف قلوبنا على طاعتك. اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل، فاطر السماوات والأرض، عالم الغيب والشهادة، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون، اهدنا لما اختُلِف فيه من الحق بإذنك؛ إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم. اللهم إنا نعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء. اللهم إنا نسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم، ونعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم، اللهم إنا نسألك من خير ما سألك عبدك ونبيك، ونعوذ بك من شر ما عاذ به عبدك ونبيك، اللهم إنا نسألك الجنة وما قرّب إليها من قول أو عمل، ونعوذ بك من النار وما قرّب إليها من قول أو عمل، ونسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لنا خيراً. اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا. اللهم إنا نسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد، ونسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك، ونسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك. اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك، وأغننا بفضلك عمن سواك. اللهم اقسم لنا من خشيتك ما يحول بيننا وبين معاصيك، ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك، ومن اليقين ما تهون به علينا مصيبات الدنيا، ومتعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوتنا ما أحييتنا، واجعله الوارث منا، واجعل ثأرنا على من ظلمنا، وانصرنا على من عادانا، ولا تجعل مصيبتنا في ديننا، ولا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا، ولا تسلط علينا من لا يرحمنا. اللهم إنا نعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، ونعوذ بك منك، لا نحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك. «اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد، كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، إنك حميد مجيد» وسلم تسليماً كثيراً. وانظر تخريج الأحاديث المشتملة على هذه الأدعية في كتاب «تبصير الناسك بأحكام المناسك على ضوء الكتاب والسنّة والمأثور عن الصحابة»، والدعاء قبل الأخير رواه أبو دود (1427) عن علي رضي الله عنه بإسناد صحيح، وفيه: «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقوله في آخر وتره»، والدعاء الذي أوله: «اللهم اقسم لنا من خشيتك» رواه الترمذي (3502) بإسناد حسن، وحديث: «اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا»، رواه أحمد (25384) بإسناد صحيح. وأسأل الله عز وجل أن يتقبل من المسلمين صيامهم وقيامهم ودعاءهم، وأن يوفقهم لما يرضيه ويقرب إليه ويهديهم صراطه المستقيم، إنه سميع مجيب. وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه. الشيخ عبدالمُحسن العبّاد البدر حفظه الله من موقعه
  7. أبو العز الكوني الليبي

    مسألتان أثناء الخُطبة يوم الجمعة

    مسألة :إذا عطس الخطيب هل يُشمت ؟ إختيار الشيخ :الذي اراه أن الإمام يحمد الله سرا لئلا يوقع الناس في الحرج ولكن لو حمد جهراََ فلا حرج أن يُشمت. مسألة :حكم الكلام اثناء دُعاء الخطيب إختيار الشيخ : الصحيح أنه مادام الإمام يخطب ،سواء في أركان الخطبة أو فيما بعدها فالكلام حرام ، أما مابين الخطبتين ، أو بعد الخطبة الأولى ، أو بعد الخطبة الثانية فلا بأس. مفرغ من كتاب توجيه الراغبين إلى إختيارات الشيخ بن عثيمين
  8. أبو العز الكوني الليبي

    قال الشيخ رسلان :-

    قال الشيخ العلامة محمد بن سعيد رسلان حفظه الله تعالى: وكما أن الأمة وسط بين الأمم، فكذلك أهل السنة وسط بين الطوائف والفرق : ففي أبواب الإيمان: أهل السنة والجماعة وسط بين التكفيريين الغلاة، والمرجئة الجفاة. وفي إثبات الإيمان من أنه قول وعمل واعتقاد: أهل السنة وسط بين هؤلاء وهؤلاء. وفي باب الأسماء والصفات: هم وسط بين المعطلة والممثلة. وفي الصحابة رضي الله عنهم: أهل السنة وسط بين الروافض والنواصب. وفي باب القضاء والقدر: أهل السنة والجماعة وسط بين القدرية والجبرية. وأهل السنة والجماعة وسط في أهل الكبائر من أمة محمد صلى الله عليه وسلم: ببن الخوارج والمعتزلة، وبين المرجئة. وهم ينفون عن الدين: ١- تحريف الغالين: وهو التعصب الشديد بلا دليل ٢- وانتحال المبطلين: وهو تحسين الظن بالعقل في الشرعيات ومتابعة الهوى ٣- وتأويل الجاهلين: وهو الجهل بمصادر الأحكام، وبدلالتها على ما استدل بها عليه. فهذا هو منهاج النبوة دعائم منهاج النبوة (٢٣-٢٤) وقال أيضا:- حفظه الله تعالى: من خصائص منهاج النبوة: دعوة الناس إلى الجماعة والألفة ونبذ الاختلاف والفرقة بين بين أهل التوحيد والسنة وهذا ظاهر في أشهر أسمائهم وأحبها إليهم فهم أهل السنة والجماعة دعائم منهاج النبوة (٧٦) قناة الشيخ عالتلقرام
  9. أبو العز الكوني الليبي

    الصلاة من غير إذن الإمام

    الصلاة من غير إذن الإمام الراتب هناك مسجد له إمام، وهناك رجل في بعض الأحيان يصلي ويؤم الناس بدون إذن الإمام الراتب، فهل صلاته صحيحة؟ إذا كان الإمام تأخر عن الموعد المعتاد وتقدم بعض المأمومين وصلى بالناس فلا حرج، وصلاته صحيحة، وصلاتهم صحيحة؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم لما تأخر صلى عبد الرحمن بن عوف بالناس، ولم ينكر عليه النبي صلى الله عليه وسلم، بل أقره على ذلك وصلى معهم ما بقي من الصلاة، فقد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان في غزوة تبوك في صلاة الفجر تخلف لقضاء حاجته، فلما حضر وقت الصلاة وتأخر النبي صلى الله عليه وسلم أقيمت الصلاة وصلى عبد الرحمن بن عوف الزهري رضي الله عنه - أحد العشرة المبشرين بالجنة - بالناس، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم وقد صلى عبد الرحمن ركعة، فأراد أن يتأخر فأشار له النبي صلى الله عليه وسلم فاستمر في الصلاة، وصلى معه النبي صلى الله عليه وسلم الركعة التي بقيت، فلما سلم عبد الرحمن ابن عوف قام النبي صلى الله عليه وسلم ومعه المغيرة بن شعبة فقضيا ما فاتهما، فدل ذلك على أن الإمام إذا تأخر فإن الجماعة لا يعطلون بل يقدمون من شاءوا من أهل الخير فيصلي بهم حتى لا يتعطل الناس وهذا هو الحق، أما كون بعض الناس يتسرع ويقيم قبل أن يأتي وقت الصلاة، فهذا غلط لا يجوز وليس لأحد أن يتقدم على الإمام الراتب قبل مجيء الوقت المعتاد إلا بإذنه. ا هـ. من برنامج ( نور على الدرب ) ، شريط رقم ( 53 ) - مجموع فتاوى و مقالات متنوعة الجزء الثاني عشر
  10. أبو العز الكوني الليبي

    خطر جماعتي الإخوان والتبليغ على المنهج السلفي

    جديد_الصوتيات محاضرة بعنوان خطر جماعتي الإخوان والتبليغ على منهج السلف للشيخ #محمد_بن_محمد_صغير_عكور حفظه الله ألقاها في جامع الأمير أحمد بثريبان بمحافظة العرضيات بمكة المكرمة الجمعة 07 شعبان 1440 هـ رابط الصوتية: https://e.top4top.net/m_1200iyckb1.mp3
  11. أبو العز الكوني الليبي

    من فوائد الشيخ بن عثيمين رحمه الله

    *دعــاء بعد التشهد الاخيــر.. احفظه واياك ان تفرط فيه* عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ - رضي الله عنه - قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ : إِذَا تَشَهَّدَ أَحَدُكُمْ فَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ أَرْبَعٍ ، يَقُولُ : اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ جَهَنَّمَ وَمِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِوَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ " . [ رواه مسلم ] . الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - : وفي التعوّذ من هذه الأربع قولان : القول الأول : [ أنه واجب ] ، وهو رواية عن الإمام أحمد ؛ لما يلي : لأمر النبي ﷺ بها . ولشدَّة خطرها ، وعِظَمها . والقول الثاني : [ أنه سُنَّة ] ، وبه قال جمهور العلماء . ولا شَكَّ أنه لا ينبغي الإخلالُ بها ، فإن أخلَّ بها : فهو على خَطَرٍ من أمرين : الإثم . ألا تصح صلاته *ولهذا كان بعضُ السَّلف يأمر مَنْ لم يتعوَّذ منها بإعادة الصَّلاة*. " الشرح الممتع " ( 3 / 199 ، 200 ) ]
  12. أبو العز الكوني الليبي

    التعليل بالخلاف

    التعليل بالخلاف من كتاب اختيارات ابن عثيمين إختيار الشيخ بن عثيمين :- الصحيح انه لاتعليل بالخلاف ،وهو اختيار شيخ الاسلام ولو أننا أخذنا بهذا القول ،أي بالتعليل بالخلاف مابقي مسألة مُباحة إلا وفيها كَراهة لإنه لاتكاد مسألة إلا وفيها خِلاف ،فإذا قلنا إن مُراعاة الخلافلازمة ،وأنه يجب أن ندع مافيه خلاف من باب:دع مايريبك إلى مالايريبك ،لم يبق مسألة إلا وهي مكروهة.
  13. العمل في الفنادق والمطاعم التي يقدم فيها المشروبات والأطعمة المحرمة الشيخ صالح اللحيدان حفظه الله https://f.top4top.net/m_1195rews71.mp3
  14. أبو العز الكوني الليبي

    حث الشارع الحكيم على الإحسان إلى اليتيم

    حث الشارع الحكيم على الإحسان إلى اليتيم الشيخ محمد سعيد رسلان https://e.top4top.net/m_1195p2dgn1.mp3
  15. أبو العز الكوني الليبي

    الصدقة بنية الشفاء

    الصدقة بنية الشفاء عن الحسن قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " داووا مرضاكم بالصدقة". *[رواه أبو داود وقال العلامة اﻷلباني رحمه الله حديث حسن لغيره-صحيح الترغيب والترهيب 744/1]. قال المناوي رحمه الله : • فأمر بمداواة المرضى بالصدقة ونبه بها على بقية أخواتها من القرب كإغاثة ملهوف وإعانة مكروب وقد جرب ذلك الموفقون فوجدوا اﻷدوية الروحانية تفعل ما ﻻ تفعله اﻷدوية الحسية. [فيض القدير 687/3]. قال ابن القيم رحمه الله: • فإن للصدقة تأثيرا عجيبا في دفع أنواع البلاء ولو كانت من فاجر أو من ظالم، بل من كافر!،فإن الله تعالى يدفع بها عنه أنواعا من البلاء؛ وهذا أمر معلوم عند الناس خاصتهم وعامتهم، وأهل اﻷرض كلهم مقرون به ﻷنهم جربوه . [الوابل الصيب ص:50-49]. @eetru
  16. أبو العز الكوني الليبي

    الرد على الجاهل النكرة وسيم

    تم تغيير الموضوع
  17. أبو العز الكوني الليبي

    الرد على الجاهل النكرة وسيم

    اعتذر حسبتها للشيخ الفوزان نقلتها من التلقرام
×
×
  • اضف...