أبو معاوية مجدي الصبحي

مستخدم
  • مجموع المشاركات

    1,763
  • تاريخ التسجيل

  • آخر زيارة

عدد الأعضاء التى تقوم بمتابعتك : 16

اعرض كل المتابعين

نظرة عامة على : أبو معاوية مجدي الصبحي

  • رتــبـة الـعـضـو :
    مستخدم
  1. نصيحة العلامة ربيع لعائن.....

    [نصيحة العلامة ربيع بن هادي المدخلي -حفظه الله -لعائن ].. أنا أصيب الناس بعيني فماهو الحل، وكيف أشفى من إصابة الناس؟ أعوذ بالله....اتق الله ودع الحسد، ﻷن الحاسد هو الذي يصيب بعينه، فاتق الله ،ورب نفسك؛ وطهر قلبك من الحسد، واعلم أنه لايضر الناس شيئ لاساحر ولاعائن إلابإرادة الله -سبحانه وتعالى -لكن الساحر كافر ،والعائن يؤذي ضار"لاضرر ولاضرار"وهذا الضرر ينشأعن الحسد وعن مرض في القلب! فطهر نفسك بالصلاة والزكاة والصوم والحج والعبادة والذكر؛ وأسأل الله- تبارك وتعالى- أن يعافيك من الحسد ؛ومن أذى الناس واﻹضرار بهم؛ المسلم دائما ينفع المسلمين ويدفع عنهم مايضرهم؛ ولايجلب لهم المشاكل واﻷذى" وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا "فهذا فيه إثم عظيم ،لأنك تضر بالمسلم وتقلقه في حياته؛ وتؤذيه، وقد يصاب بالجنون ويصاب باﻷمراض ،فإذا أدركت خطورة هذا اﻷمر فتب إلى الله تبارك وتعالى...... ابتداء من د ٣٨:٤٠..... https://ia800302.us.archive.org/27/items/Zaad_Saim_Ramadan/041.mp3
  2. قلع العالق في بيان أخطاء عبد الرحمن عبد الخالق ... للشيخ الفاضل / محمد حسونة

    رحم الله الشيخ.
  3. صفحات مطوية من حياة الشيخ ربيع حفظه الله

    للتذكير.
  4. دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الثالثة )

    جزاكم الله خيرا وأحسن إليكم.
  5. دفاع عظيم من فضيلة الشيخ عبد الله البخاري عن العلامة الألباني ـ رحمه الله..

    رحم الله اﻹمام اﻷلباني.
  6. دحر مغالطات الحجوري ودفع مخالفاته في كتابه الإجابة ( الحلقة الثانية )

    جزاكم الله خيرا وأحسن إليكم.
  7. إذا أردت أن تعلم ماعندك وعند غيرك من محبة الله.....

    قال اﻹمام ابن القيم-رحمه الله-:- وكذلك محبة كلام الله فإنه من علامة حب الله ،وإذا أردت أن تعلم ما عندك وعند غيرك من محبة الله؛ فانظر محبة القرآن من قلبك وإلتذاذك بسماعه أعظم من إلتذاذ أصحاب الملاهي والغناء المطرب بسماعهم؛ فإنه من المعلوم أن من أحب حبيبا كان كلامه وحديثه احب شيئا إليه كما قيل : إن كنت تزعم حبي فلم هجرت كتابي ... أما تأملت ما فيه من لذيذ خطابي. وقال عثمان بن عفان- رضي الله عنه -: لو طهرت قلوبنا لما شبعت من كلام الله، وكيف يشبع المحب من كلام من هو غاية مطلوبه؟ وقال النبي يوما لعبد الله بن مسعود -رضي الله عنه-: اقرأ علي فقال :أقرأ عليك وعليك أنزل؟ فقال إني أحب أن أسمعه من غيري ،فاستفتح فقرأ سورة النساء ،حتى إذا بلغ قوله "فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا "قال : حسبك الآن، فرفع رأسه ،فإذا عينا رسول الله تذرفان من البكاء، وكان الصحابة إذا اجتمعوا وفيهم أبو موسى يقولون يا أبا موسى اقرأ علينا، فيقرأ وهم يستمعون، فلمحبي القرآن من الوجد والذوق واللذة والحلاوة والسرور أضعاف مالمحبي السماع الشيطاني، فإذا رأيت الرجل ذوقه وشدة وجده وطربه وشوقه سماعه الأبيات دون سماع الآيات في سماع الألحان دون سماع القرآن وهو كما قيل : نقرأ عليك الختمة وأنت جامد كالحجر ... وبيت من الشعر ينشد فتميل كالنشوان.. فهذا من أقوي الأدلة على فراغ قلبه من محبة الله وكلامه؛ وتعلقه بمحبة سماع الشيطان؛ والمغرور يعتقد أنه على شيء! ففي محبة الله وكلامه ورسوله أضعاف أضعاف ما ذكر السائل من فوائد العشق ومنافعه؛ بل لا حب على الحقيقة أنفع منه وكل حب سوى ذلك باطل إن لم يعن عليه ويسوق المحب إليه ... الداء والدواء١\١٧٠....
  8. "أسئلة مهمة لأبناء الأمة في العقيدة"

    جزاك الله خيرا..
  9. أحاديث الشفاعة محكمة وليست من المتشابه كما يقول ذلك الخوارج الجدد؛ فيجب التسليم بها واعتقاد ما دلت عليه

    جزاكم الله خيرا وبارك فيكم ونفع بكم.
  10. جزاك الله خيراً ونفع بكم ولله درك باعيسى.
  11. وقفات مع بيان من سموا أنفسهم [ هيئة علماء ليبيا ]

    جزاك الله خيراً أخي صلاح.
  12. لله درك يا شيخ ربيع فقد أوجعتهم !!! سياط الحق وعلى قدر الألم تسمع الصراخ

    جزاكم الله خيراً ونفع بكم.
  13. الرد على بيان من سموا أنفسهم ـ زورا وبهتانا ـ (هيئة علماء ليبيا) بشأن مقال الإمام ربيع المدخلي ـ حفظه الله ـ

    جزاكم الله خيراً ونفع بكم.
  14. نصيحة للمسلمين عمومًا والسلفيين خاصة في ليبيا وغيرها من البلاد الإسلامية

    جزاكم الله خيراً وأحسن إليكم.
  15. عبارة للشيخ عبدالعزيز الرشيد في شرحه للواسطية عند حديث لله أشد فرحًا بتوبة عبده ... كأن فيها تأويل للصفة !!

    الشيخ رحمه الله نقل كلام اﻹمام ابن القيم في مدارج السالكين.