اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal

أم عبد الله وعبيد السلفية

مستخدم
  • مجموع المشاركات

    16
  • تاريخ التسجيل

  • آخر زيارة

نظرة عامة على : أم عبد الله وعبيد السلفية

  • رتــبـة الـعـضـو :
    مستخدم
  1. جزاكِ الله خيراً أختي أم سلمة على هذه الفائدة الطيبة نسأل الله العظيم أن يثبتنا على الحق ونعوذ بالله من البدع ومحدثاتها
  2. الحمدالله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده. أما بعد: فقد انتشر بين طلبة العلم أنه إذا تكلم شخص في رجل من أهل الأهواء والبدع والحزبيين بكلام ظاهر قاله في درس أو نشره في وسائل التواصل الإجتماعي كالتويتر والفيس بوك والواتس آب وبعض المنتديات، قال: يا أخي أحسن الظن به فلعله يقصد كذا أو كذا. فإحسان الظن بأهل البدع مخالفٌ لمنهج الله تعالى. يقول الشيخ ربيع حفظه الله: إحسان الظن بأهل الانحرافات، وأهل البدع والضلالات مخالفٌ لمنهج الله تبارك وتعالى، فلابد من الحذر منهم، ولهذا قال الرسول عليه الصلاة والسلام: " فإذا رأيتم من يتبع المتشابه فأولئك الذين لعن الله؛ فاحذروهم". ماقال: أحسنوا بهم الظن، كما يقول الآن كثير من أهل الأهواء: أنتم تتكلمون عن النوايا، أنتم تتكلمون عن المقاصد! يا أخي إذا رأينا عندك شبه وضلالات أنت متهم، الله حذرنا منك، ورسول الله حذرنا منك، كيف لا نحذر منك، وكيف نحسن بك الظن وقد نبهنا الله تبارك وتعالى إلى سوء قصدك، وحذر رسول الله منك؟! فالرسول صلى الله عليه وسلم لماذا ما أحسن الظن بهؤلاء وهم صحابة وبعضهم بدريون، وتخلفوا لعذر من الأعذار وبينوا، وهو لسبب من الأسباب، مانقول: عذر من الأعذار، بينوا الحقيقة لرسول الله عليه الصلاة والسلام كما هي، فقال: " أما هؤلاء فقد صدقوا". ولكن نَكِل أمرهم إلى الله عزوجل، وحتى يقضي الله فيهم ما أراد سبحانه وتعالى. فأمر رسول الله بهجرانهم إلى أربعين يوماً، وبعد أربعين يوماً يرسل لهم الرسل أن يعتزلوا نسائهم، هجرهم المجتمع برمته، ما كان يكلمهم أحد أبداً، بقي معهم زوجاتهم يعطفن عليهم، فأمرهم رسول الله باعتزال نسائهم، أمر الله الرحيم الرءوف، ورسوله الرءوف الرحيم - عليه الصلاة والسلام - يعامل هؤلاء بمثل هذه المعاملة. فالحذر من أهل البدع وبغضهم وهجرانهم ومقاطعتهم هو السبيل الصحيح لحماية الأصِحَّاء من أهل السنة من الوقوع في فتنتهم، والتساهل معهم وحسن الظن بهم والركون إليهم هو بداية في طريق الضلال والانحراف: ( وَلَا تَرْكَنُوٓا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ ). ( الموقف الصحيح من أهل البدع، لفضيلة الشيخ العلامة ربيع بن هادي المدخلي).
  3. أم عبد الله وعبيد السلفية

    مزاح سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم ١_ أنه _ رحمه الله _ إذا أراد الوضوء من المغسلة ناول من بجانبه غترته أو مشلحه ثم قال ممازحاً مداعباً: هذه يا فلان على سبيل الأمانة، لا تطمع بها. ٢_ كان سماحة الشيخ يعمر المجلس بالفوائد، والإنابة على الأسئلة، وحصل أن حديثاً طويلاً دار حول الرقية، وتلبس الجني بالأنسي. فقال أحدهم أنه ورد في ترجمة أحمد بن نصر الخزاعي أنه رقى رجلاً فيه مس من الجن، فتكلمت على لسانه جنية، فقالت لأحمد بن نصر: يا شيخ لن أخرج من هذا الرجل حتى يدع القول بخلق القرآن. فتبسم سماحته وقال: ماشاءالله، هذه جنية سنية، هذه من أهل السنة والجماعة. ٣_ وذات مرة جاءه مطلِّق فقال له: ما اسمك؟ قال: ذيب، قال: وما اسم زوجتك؟ قال: ذيبة؛ فقال سماحته مداعباً: أسأل الله العافيه! أنت ذيب، وهي ذيبة، كيف يعيش بينكما أولاد؟ ( جوانب من سيرة الإمام عبدالعزيز بن باز رحمه الله، ص ١٧٣ )
  4. أم عبد الله وعبيد السلفية

    النظر في محاسن المرأة والتغاضي عن مساوئها

    "بسم الله الرحمن الرحيم" للزواج آثار هامة ومقتضيات كبيرة فهو رابطة بين الزوج وزوجته يلزم كل واحد منهما بحقوق للآخر: حقوق بدنية وحقوق اجتماعية وحقوق مالية. فيجب على الزوجين أن يعاشر كل منهما بالآخر بالمعروف وأن يبذل الحق الواجب له بكل سماحة وسهولة من غير تكره لبذله ولا مماطلة. قال الله تعالى: ( وعاشروهن بالمعروف ) وقال تعالى: ( ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة ). كما يجب على المرأة أن تبذل لزوجها ما يجب عليها بذله. ومتى قام كل واحد من الزوجين بما يجب عليه للآخر كانت حياتهما سعيدة ودامت العشرة بينهما إن كان الأمر بالعكس حصل الشقاق والنزاع وتنكدت حياة كل منهما. ولقد جاءت النصوص الكثيرة بالوصية بالمرأة ومراعاة حالها وأن كمال الحال من المحال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " استوصوا بالنساء خيرا فإن المرأة خلقت من ضلع وإن أعوج مافي الضلع أعلاه فإن ذهبت تقيمه كسرته وإن تركته لم يزل أعوج فاستوصوا بالنساء" وفي رواية إن المرأة خلقت من ضلع ولن تستقيم لك على طريقة فإن استمتعت بها استمتعت بها وفيها عوج وإن ذهبت تقيمها كسرتها وكسرها طلاقها. وقال صلى الله عليه وسلم: "لا يفرك: مؤمن مؤمنة إن كره منها خلقاً رضي منها خلقاً آخر" ومعنى لا يفرك: لا يبغض. ففي هذه الأحاديث إرشاد النبي صلى الله عليه وسلم أمته كيف يعامل الرجل المرأة وأنه ينبغي أن يأخذ منها ما تيسر لأن طبيعتها التي منها خلقت أن لا تكون على الوجه الكامل بل لا بد فيها من عوج ولا يمكن أن يستمتع بها الرجل إلا على الطبيعة التي خلقت عليها. وفي هذه الأحاديث أنه ينبغي للإنسان أن يقارن بين المحاسن والمساوىء في المرأة فإنه إذا كره منها خلقاً فليقارنه بالخلق الثاني الذي يرضاه منها ولا ينظر إليها بمنظار السخط والكراهة وحده. وإن كثيراً من الأزواج يريدون الحالة الكاملة من زوجاتهم وهذا شيء غير ممكن وبذلك يقعون في النكد ولا يتمكنون من الاستمتاع والمتعة بزوجاتهم وربما أدى ذلك إلى الطلاق كما قال النبي صلى الله عليه وسلم وإن ذهبت تقيمها كسرتها وكسرها طلاقها. فينبغي للزوج أن يتساهل ويتغاضى عن كل ما تفعله الزوجة إذا كان لا يخل بالدين أو الشرف. (حقوق دعت إليها الفطرة وقررتها الشريعة لفضيلة الشيخ محمد الصالح العثيمين رحمه الله تعالى).
  5. أم عبد الله وعبيد السلفية

    الإفطار لمشقة الاختبارات

    بِسْم الله الرَّحْمَن الرَّحِيم س: أنا امرأة أجبرتني الظروف على الإفطار ستة أيام من شهر رمضان، والسبب: ظروف الامتحانات؛ لأنها بدأت في شهر رمضان والمواد صعبة، ولو لا إفطاري هذه الأيام لم أتمكن من دراسة هذه المواد نظراً لصعوبتها، أرجو إفادتي .. ماذا أفعل كي يغفر الله لي؟ ج: أولاً: إضافة الشيء إلى الظروف خطأ، والأولى أن يقال: اضطررت وما أشبه ذلك. ثانياً: إفطارها في رمضان من أجل الاختبار أيضاً خطأ ولا يجوز؛ لأنه بإمكانها أن تراجع بالليل، وليس هناك ضرورة إلى أن تفطر، فعليها أن تتوب إلى الله عزوجل، وعليها القضاء؛ لأنها متأولة لم تتركها تهاوناً. الشيخ ابن عثيمين - مجموع فتاوى ورسائل (84/19)-ف(39)
  6. أم عبد الله وعبيد السلفية

    أخذ حبوب منع الحيض في رمضان

    بِسْم الله الرحمن الرحيم س: تعمد بعض النساء أخذ حبوب في رمضان لمنع الدورة الشهرية - الحيض - والرغبة في ذلك حتى لا تقضي فيما بعد.. فهل هذا جائز؟ وهل في ذلك قيود حتى تعمل بها هؤلاء النساء؟ ج: الذي أراه في هذه المسألة : ألا تفعله المرأة، وتبقى على ما قدره الله جل وعلا وكتبه على بنات آدم عليه السلام، فإن هذه الدورة الشهرية لله تعالى حكمة في إيجادها، هذه الحكمة تناسب طبيعة المرأة، فإذا منعت هذه العادة فإنه لا شك يحدث منها رد فعل ضار على جسم المرأة؛ وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: (( لا ضَرَرَ ولا ضِرَارَ )). هذا بقطع النظر عما تسببه هذه الحبوب من أضرار على الرحم، كما ذكر ذلك الأطباء. فالذي أرى في هذه المسألة أن النساء لا يستعملن هذه الحبوب، والحمد لله على قدره وعلى حكمته إذا أتاها الحيض تمسك عن الصوم والصلاة ، وإذا طهرت تستأنف الصيام والصلاة، وإذا انتهى رمضان تقضي ما فاتها من الصوم. الشيخ ابن عثيمين - فتاوى الصيام، ص ( 64 )
  7. أم عبد الله وعبيد السلفية

    هل المرأة مأمورة بغض البصر كالرجل؟

    بِسْم الله الرحمن الرحيم المرأة كالرجل مأمورة بغض البصر وحفظ الفرج، قال الله تعالى: ( قُل لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّواْ مِنْ أَبْصَٰرِهِمْ وَيَحْفَظُواْ فُرُجَهُم ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ إِنَّ اللّهَ خَبِيرُ بِمَا يَصْنَعُونَ، وَ قُل لِّلْمُؤْمِنَٰتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَٰرِهِّنَ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ). قال شيخنا: الشيخ محمد الأمين الشنقيطي رحمه الله في تفسيره أضواء البيان: أمر الله جل وعلا المؤمنين والمؤمنات بغض البصر، وحفظ الفرج، ويدخل في حفظ الفرج حفظه من الزنى واللواط والمساحقة، وحفظه من الإبداء للناس والانكشاف لهم، إلى أن قال: وقد وعد الله تعالى من امتثل أمره في هذه الآية، من الرجال والنساء، بالمغفرة والأجر العظيم، إذا عمل معها الخصال المذكورة في سورة الأحزاب، وذلك في قوله تعالى: ( إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَٰتِ ) إلى قوله: ( وَالْحَٰفِظَٰتِوَ الذَّٰكِرِينَ اللّهَ كَثِيراً وَالذَّٰكِرَاٰتِ أَعَدَّ اللهُ لَهُمْ مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيماً )... انتهى. والمساحقة هي إتيان المرأة المرأة بالمدالكة وذلك جريمة عظيمة تستحق عليها الفاعلتان تأديباً رادعاً، قال في المغني: وإن تدالكت امرأتان فهما زانيتان ملعونتان لما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:(( إذا أتت المرأة المرأة فهما زانيتان)). وعليهما التعزير لأنه زناً لا حد فيه .. انتهى. فلتحذر المرأة المسلمة خصوصاً الشابات من فعل هذا المنكر القبيح. وأما عن غض البصر، فقد قال عنه العلامة ابن القيم في الجواب الكافي: وأما اللحظات فهي رائد الشهوة ورسولها، وحفظها أصل حفظ الفرج، فمن أطلق نظره أورد نفسه موارد الهلاك، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( يا علي لا تتبع النظرة النظرة، فإنما لك الأولى) المراد بها نظرة الفجأة التي تقع بدون قصد، قال : وفِي المسند عنه صلى الله عليه وسلم: (( النظر سهم مسموم من سهام إبليس )) إلى أن قال : والنظر أصل عامة الحوادث التي تصيب الإنسان فإن النظرة تولد الخطرة، ثم تولد الخطرة فكرة، ثم تولد الفكرة شهوة، ثم تولد الشهوة إرادة، ثم تقوى فتصير عزيمة جازمة، فيقع الفعل ولابد مالك يمنع منه مانع، ولهذا قيل: الصبر على غض البصر أيسر من الصبر على ألم ما بعده..انتهى . فعليك أيتها الأخت المسلمة بغض البصر عن النظر إلى الرجال، وعدم النظر في الصور الفاتنة التي تعرض في بعض المجلات، أو على الشاشات في التلفاز أو الفيديو تسلمي من سوء العاقبة، فكم نظرة جرت على صاحبها حسرة، والنار من مستصغر الشرر. المصدر: تنبيهات على أحكام تختص بالمؤمنات للعلامة د. صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله
  8. جزاكِ الله خيراً أختي الكريمة.. وجزا الله الأخت حسانة خير الجزاء
  9. أم عبد الله وعبيد السلفية

    دعاء الصائم ..

    جزاكِ الله خيراً أختي الكريمة
  10. جزاكِ الله خيرآ أختي أم سلمة. وأنا أيضاً أعجبتني القصة.
  11. نعم والله، فقد سمعت هذا الكلام من ابن أختي وهو يدرس الماجستير في الجامعة الإسلامية. وهذا يدرس الماجستير، فكيف بمن دونه وتأتيه هذه الشبه؟! نسأل الله أن يجيرنا من فتن الشبهات والشهوات.
  12. جزاكِ الله خيراً على هذه الفائدة اللطيفة.
  13. الله المستعان، أسأل الله عزوجل أن يرفع الحصار عن إخواننا المسلمين في غزة، وأن يحفظهم من كل شر وسوء. قال الله عزوجل: ((ولنبلونكم بشىء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين ¤ الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون ))
  14. سئل الشيخ محمد الصالح العثيمين رحمه الله: هل استعمال المرأة كريم الشعر وأحمر الشفاه ينقض الوضوء ؟ فأجاب: تدهن المرأة بالكريم أو بغيره من الدهون لايبطل الوضوء بل ولا يبطل الصيام أيضا، وكذلك دهنه بالشفة لايبطل الوضوء ولا يبطل الصيام، ولكن في الصيام إذا كان لهذه التحميرات طعم فإنها لاتستعمل على وجه ينزل طعمها إلى جوفها. مجموع فتاوى ورسائل فضيلة الشيخ ابن عثيمين ( 4/ 200، 201 )
×
×
  • اضف...