اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal

أبو أسامة زيد محمد العقيدي

مستخدم
  • مجموع المشاركات

    11
  • تاريخ التسجيل

نظرة عامة على : أبو أسامة زيد محمد العقيدي

  • رتــبـة الـعـضـو :
    مستخدم

آخر زوار الملف الشخصي

بلوك اخر الزوار معطل ولن يظهر للاعضاء

  1. أبو أسامة زيد محمد العقيدي

    استقبال رمضان

    جزاك الله خيراً أبا الحارث
  2. عند الصَّباح يَحْمَدُ القَوْمُ السُّرى وقفة مع ثناء لزهر سنيقرة على بن حنفية رابط مباشر لفضيحة لزهر المدافع عن بن حنفية https://www.tasfiatarbia.org/vb/atta...1&d=1555869539 الحمد لله مجري السحاب، ناصر عباده هازم الأحزاب، قال وقوله الحق بلا ارتياب: {إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد}، والصلاة والسلام على محمدٍ المصطفى الأمين، بلّغ الرسالة ونصح الأمة وجاهد في الله حق جهاده حتى أتاه اليقين، القائل: (دعوة المظلوم يرفعها الله على الغمام ويقول : وعزتي وجلالي لأنصرنكِ ولو بعد حين)، وعلى آله وصحبه الغُرِّ الميامين أما بعد: فأقول كما قال ذاك الأول: بكى وقال هل ترون ما أرى*** أليس للسير الطويل منقضى قلت أعزي صاحبي ألاّ بلى ***عند الصباح يحمدُ القومُ السُّرى هاهي فتنة المفرقين تتمخض مرة أخرى عن قاصمة ظهرٍ لأدعيائها ، بعد أن عُقد قرانُها وزُمَّ زمامُها بما أسمي بـ: (الوقت جزء من العلاج). فكم سمعنا في هذه الفتنة الهوجاء الحملة الشرسة على شيخنا المفضال عبد الخالق ماضي -حفظه الله- وكم لاكت ألسنة القوم لحومَ إخوانه المشايخ الفضلاء، بحجة أنهم يثنون على ابن حنفية ويطرونه ويزكونه حتى وصلت بهم أنفسهم إلى جعل ذلك تمييعا للدعوة السلفية واحتواء لمخالفيها وتمطيطا للمنهج السلفي، وحتى أضحى هذا الكلام وأمسى يتناقله الصبية والعوام في المجالس، ويتفكه به أتباع المفرقين للنيل من أعراض مشايخنا الأشاوس، ولكن هيهات هيهات أن تنالوا منهم ذلك بالفرى والدسائس. يا قوم! هاهو كلام أزهر سنيقرة بين أيديكم في هذه الصوتية، يقرّ وبقوة ما كان ينكره على المشايخ الفضلاء، بل وأكثر من ذلك يثني على ابن حنفية ثناء ما سمعناه حتى من أفواه مَنْ رُموا بذلك الظلم والبهتان، فجاءت كلمة أزهر في هذا الرجل واضحة المعالم، بينة المقصد، والسؤال المتبادر: هل يا ترى يترك المتعصبة تعصبهم المقيت، وتقديسهم المميت، لاسيما وأن القضية هي قطب رحى هذه الفتنة كما مر آنفا؟ أم أنهم سيجعلون أصابعهم في آذانهم ويستغشون ثيابهم ويصرون و يستكبرون استكبارا؟ فإن كانت الأولى فنعم الرأي وإن كانت الثانية فلا إخالهم إلا شلت عقولهم وركبوا رؤوسهم ورضوا بالتفريق بين المتماثلات وكالوا الشيئ الواحد الذي لا يختلف بشتى المكيلات والله المستعان. وهذا تفريغ لما جاء في هذه الصوتية ولنا عوْدٌ إلى التعليق عليها بعد لحظات قال أزهر: احنا كفانا الأمور أسباب اللّي تكون سبب في فرقة الجماعة وفي تفرق الشباب وفي ..كلها يعلم الله هاذي شهادة احنا رانا نقولوها أمام إخواننا، الشباب منذ -ما أدري كم سنة- أي حاجة يشوفوها علىالشيخ عابدين يجو يجَرُو آو يا إخواننا خلوه الشيخ عابدين راه خوناونعرفوه أفضل ملي تعرفوه نتوما كاين شيء أحنا نكلموه، وعمرنا ما حذرنا من الشيخ العابدين، ولا قلنا اتركوه إلى الآن. هذا هو! قال واحد رد علينا -ولا ما أدري- والشيخ والشيخ ربيع أثنى على كتاباتو كذا، قلت لهم أنا الشيخ ربيع أول من سألني على الشيخ عابدين، قالي هذا واحد وصلتني رسالتو واش تقول تعرفو هذا الرجل؟آاااهذا واجب علينا جميعا قلتلو: الشيخ نعرفوه ومن مشيخة الغرب الجزائري وعندو دعوة وقايم بجهد، والله عزوجل ينفع بيه وكذا وكذا، والشيخ أثنى عليه خيرا. يعني أحنا رانا عادي احنا مجتمعين عليه ونمشو عليه ورانا حابين نحافظوا عليه ماناش حابين تكون سبب في شرخ ولا سبب في تفرق شبابنا اللّي نحمد الله عزوجل أننا انتقلنا من هذه الفتنة اللي أتت على الأخضر واليابس فتنة الحدادية وما إلى ذلك ." اهـ. التعليق: 1* أزهر يثبت في صوتيته أن الكلام في ابن حنفية من أسباب فرقة الجماعة وتفرق الشباب . 2* أزهر يشهد الله على أنه ينكر على الشباب تسرعهم في الطعن في عابدين . 3* أزهر يثبت أن عابدين شيخ وأنه من إخوانه ويعرفه أفضل من هولاء الشباب . 4* أزهر يثبت أنه لم يحذر من عابدين أبدا . 5* أزهر سنيقرة يرد بقوة على من أنكر عليه سكوته على أخطاء عابدين كما أنكر عليه كتابته رسالة للشيخ ربيع الذي أثنى عليها . 6* أزهر سنيقرة يعترف بأن عابدين من مشيخة الغرب الجزائري وله دعوة ينفع الله بها . 7* أزهر سنيقرة يصرح بأن الشيخ ربيعا أثنى على عابدين خيرا . 8* أزهر يصرِّح بأنَّ المشايخَ كلَّهم مجتمعون عابدين ويمشون عليه ويحاولون الحفاظ عليه . 9* أزهر يؤكد بان الكلام في عابدين مدعاة لتفرق الشباب وإحداث شرخ . 10* أزهر سنيقرة يعترف بأن الكلام في الدعاة السلفيين بدون بينة سببٌ في تفرق الشباب السلفي وإحداث الشرخ في الدعوة السلفية وأن عدم الاجتماع من سمات الحدادية التي أتت على الأخضر واليابس . 11* كلام أزهر بصيغة جمع المتكلمين يوحي إلى أن المشايخ كلهم مجتمعون على هذا الرأي دون استثناء. وبعد كل هذا: يأتي هؤلاء ويحدثون تلك الجَلَبَةَ على مشايخ الإصلاح كمثل التي أحدثوها على الشيخ عبد الخالق الذي كلامه يشبه كلام أزهر حذو القذة بالقذة، لكنَّ الأمر ُدُبِّرتْ خيوطُه وشُبِّكتْ بليل بهيم دامس، والله يجزي فاعلا ما قد فعل. ماذا يجب على لزهر: أولا: التوبة من التمييع الذي كان عليه ومن دفاعه ونصرته لابن حنفية. ثانيا: التوبة من كذبه في هذه الفتنة على الشباب وإخفائه لموقفه الحقيقي من ابن حنفية. ماذا يجب على صاحِبيه الدكتور فركوس وجمعة وباقي الأتباع: التحذير منه وبيان انحرافه وإلزامه بالتراجع والبراءة من ابن حنفية. نسأل الله تعالى أن يهدينا وإخواننا سبل الهدى والرشاد وأن يجنبنا وإياهم سبل الغواية والفساد . وصل اللهم وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. عبد الحكيم حفناوي
  3. أبو أسامة زيد محمد العقيدي

    دفع أكذوبة المجالس السرية

    جزاك الله خيرا وبارك فيك .نقل موفق
  4. تحذير أولي البصائر من تلامذة وأتباع رائد آل طاهر بسم الله الرحمن الرحيم. احذر الأخوة السلفيين في العراق عامة وفي الموصل خاصة من تلامذة وأتباع رائد آل طاهر الكعبي وعلى رأسهم باسم آل صادق أبو عبدالعزيز الموصلي فلاح أبو أوس الثوابي أبو عبدالرحمن عبدالحق الموصلي هؤلاء الشرذمة يسيرون على خطى الحداد ويروجون الشبهات الحلبية بين عوام المسلمين كما أنهم يسعون لإسقاط الشيخ ربيع ويزهدون الناس بأحكامه وينصحون بعدم الإلتفات إلى قوله في أحداث هذه الفتنة بدعوى أنه مخدوع وملقن ولا يعرف ما يجري حوله. وقد اغتر بكلامهم وسقط في شبهاتهم جمع كبير من الأخوة الشباب ومن الشبهات التي يروج لها هؤلاء 1- كلام الشيخ ربيع في ابن هادي من قبيل كلام الأقران يطوى ولا يروى 2- أن كلام الشيخ ربيع ليس بحجة وأن من تبعه في هذه الفتنة فهو مقلد 3- لا يجوز حصر الأحكام في الشيخين ربيع وعبيد وغير ذلك من الشبهات الحلبية يروج لها هؤلاء وينثرنها بين العوام مستغلين جهلهم وعدم اطلاعهم على الأحداث والذي يلقن هؤلاء الثلاثة ويمدهم بهذه الشبهات هو شيخهم رائد آل طاهر وللعلم أن هؤلاء جميعهم مرضى متعالمون يحبون الشهرة ويتنافسون عليها إذ أنهم يربطون الشباب السلفي بأنفسهم ولا ينصحون بالرجوع إلى كبار العلماء. وقد ثبت عندنا بالتتبع والإستقراء أن رائدا آل طاهر ومن تبعه في مدينتي يقولون بقول الحلبي بأن الشيخ ربيعا قد تغير لكنهم يخشون التصريح بذلك ولذا تجد أنهم ينتقصون الشيخ ربيعا بطعونات مغلفة وسعاية مبهمة ظاهرها الحق وباطنها الشر والسموم. ولكن بفضل الله ومنه قد تفطن لهم كثير من الشباب إلا أنه مازال معهم جمع كبير من المخدوعين نسأل الله تعالى أن يبصرهم بحال هؤلاء وأنا من بين هؤلاء الذين خدعوا بهذه الشرذمة ولكن الله تعالى أظهر لي ما كانوا يبطنون فأحمد الله الذي عافني من شرهم كما أسأله سبحانه أن يهدي هؤلاء المخدوعين بهم وأن يرشدهم إلى الصواب وكتب زيد أبو أسامة
  5. أبو أسامة زيد محمد العقيدي

    التعليق على كلام عبداللطيف الغريق

    التعليق على كلام عبداللطيف الغريق بسم الله الرحمن الرحيم قد اطلعت على كلام الكردي عبداللطيف - هداه الله وأصلحه - في حسابه الرسمي على الفيس فجاء في كلامه : انتقلوا من الغلو في التبديع إلى الغلو في التكفير: حكم الشيخ ربيع المدخلي على من يسكت في فتنة الشيخ محمد بأنه ( شيطان)!!!!!... أقول : عبداللطيف الكردي يكذب ويعلم أنه يكذب إذ أنه يعلم مثل هذا القول لا يراد به التكفير وقوله هذا ليس جهلا منه بل هو يعلم يقينا مقصود هذه الكلمة لكنه يتعمد الكذب بعد أن أصبح الكذب له سجية وصفة خاصة يمتاز بها فبين الفينة والأخرى يظهر علينا هذا المريض بكذبة جديدة يفضح بها خبيئته ويكشف غطاء الستر عن نفسه. وما قاله الشيخ ربيع - حفظه الله - في وصف هؤلاء الساكتين عن الحق بالشيطان الأخرس فهو من وصفه الدقيق وهذا قد قاله العلماء أو بعض العلماء من قبله فقد قال بعض العلماء : الساكت عن الحق شيطان أخرس والناطق بالباطل شيطان ناطق وقد روى أحمد وأبو داود وغيرهما عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً يتبع حمامة، فقال: شيطان يتبع شيطانة. وقد صحح الحديث الألباني وغيره. قال صاحب عون المعبود: (( إنما سماه شيطاناً لمباعدته عن الحق ، واشتغاله بما لا يعنيه ، وسماها شيطانة لأنها أورثته الغفلة عن ذكر الله )) وقال الشيخ ابن باز - رحمه الله - جوابا على سؤال : سمعت أن الساكت عن الحق شيطان أخرس هل هذا صحيح؟ فأجاب - رحمه الله - : نعم، هذا قاله بعض السلف، ليس حديثًا عن النبي ﷺ، إنما قاله بعض العلماء، قالوا: الساكت عن الحق شيطان أخرس، والناطق بالباطل شيطان ناطق، فالذي يقول الباطل ويدعو إلى الباطل؛ هذا من الشياطين الناطقين. والذي يسكت عن الحق مع القدرة ولا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر ولا يغير ما يجب تغييره ويسكت وهو يستطيع أن يتكلم؛ هذا يقال له: شيطان أخرس، من شياطين الإنس، يعني؛ لأن الواجب على المؤمن إنكار الباطل والدعوة إلى المعروف، وإذا استطاع هذا وجب عليه، كما قال الله جل وعلا: وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ [آل عمران:104]، وقال سبحانه: وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ [التوبة:71]، وقال النبي ﷺ: إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه؛ أوشك أن يعمهم الله بعقابه، وقال عليه الصلاة والسلام: من رأى منكم منكرًا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان، خرجه الإمام مسلم في صحيحه. هذا يبين لنا وجوب إنكار المنكر على حسب الطاقة: باليد، ثم اللسان، ثم القلب، فالذي يسكت عن إنكار المنكر وهو قادر ليس له مانع؛ هذا هو الشيطان الأخرس. نعم. ( نور على الدرب ) قلت : وبهذا علم أن مثل هذا القول لا يراد به التكفير بل كل من عرف المنهج السلفي يعرف مقصود هذه الكلمة فأعجب لهذا المريض كيف تكون له جرأة على مثل هذا الكذب الفاضح وهذا إن دل على شيء فإنه يدل على ما يحمله من حسد وبغض وحقد دفين والناظر في حال هؤلاء المهوسين يجد أنهم قد أكثروا من وصف العلماء بمنهج التكفير فهم يحاولون جعل هؤلاء العلماء بصورة الخوارج في أعين المسلمين فهم يعلمون مدى إستنفار النفوس من هذه الفئة الضالة ويعلمون ما اكتوت به الأمة من ظلم الخوارج وبغيهم فحاولوا تصوير العلماء بصورة أؤلئك المنبوذين تلبيسا وتنفيرا وظلما وانقاما ولكن هذه فرية باتت لا تنطلي على أحد عرف العلماء وقدرهم وأنهم أول من وقف في صد الخوارج في هذا العصر وبين حالهم وكشف مخططاتهم وقد سطرت أقلامهم في بيان حال الخوارج والرد على غلوهم بما لا يحصيه عبداللطيف وأتباعه. ونحن لا نستبعد أن يكون الخوارج وراء هؤلاء فقد رأينا عبداللطيف يكثر من الجلوس معهم ويتستر بالتحذير من بعضهم كما تستر الحداديون بتكفير سيد قطب وهم يحملون أفكاره ويروجون له من خلف الأستار نسأل الله تعالى أن يحفظ علماءنا من كيد المكيدين وحقد الحاقدين . وكتب زيد أبو أسامة
  6. رائد آل طاهر القديم يرد على رائد آل طاهر الجديد كتب رائد - هداه الله ورده إلى الحق - مقالا بعنوان "تحذير الخلق من المذبذب بين أهل الباطل وأهل الحق" قبل سنوات وذكر في مقاله أصناف الناس عند الفتن حتى قال : وهناك صنف ثالث من الناس بين هذين؛ لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء، فهو يتذبذب بين الصنفين كالشاة العائرة بين الفريقين، لا يدري أيهما يتبع، فيبق مع هؤلاء تارة وأخرى مع أولئك، يأتي هؤلاء بوجه ولسان ويأتي أولئك بوجه ولسان آخرين، يمشي ويجالس أهل الحق مرة ويمشي ويجالس أهل الباطل مرة أخرى. إلى أن قال : ومثل هذا الصنف من الناس قد كثر منذ زمن بعيد، ويزداد ظهوره كلما اشتدت الفتن على أهل الحق وازدادت عليهم معاداة أهل الباطل، فهو يخشى من هؤلاء تارة ومن أولئك أخرى، ويتزلف إلى هؤلاء مرة وإلى هؤلاء مرة، ليس له قرار ولا مستقر، وليس له موقف واحد ولا وجهة معلومة، بل يحرص كل الحرص على عدم إظهار ما يخفيه في نفسه وسره، لأنه يخشى أن ينكشف ستره وينفضح أمره، ولكنَّ الله عزَّ وجل أبى إلا أن يفضح هذا الصنف ويكشف حاله للناس إما في لحن القول أو في بعض مواقفه وتقريراته أو في صحبته وألفته ومجالسه أو في مخرجه ومدخله
  7. وهذا هو مقال رائد الذي انتقص فيه العلماء وزهد الأتباع في أحكامهم نسأل الله تعالى أن يرده إلى الحق http://bayenahsalaf.com/vb/showthread.php?p=78049
×
×
  • اضف...