• Sahab
  • Sky
  • Blueberry
  • Slate
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Charcoal

خالد المنصوري

مستخدم
  • مجموع المشاركات

    9,217
  • تاريخ التسجيل

  • آخر زيارة

عدد الأعضاء التى تقوم بمتابعتك : 32

اعرض كل المتابعين

نظرة عامة على : خالد المنصوري

  • رتــبـة الـعـضـو :
    مستخدم

Profile Fields

  • البلـد
    المغرب (حاليا غير مقيم فيه)
  1. تلاوات الشيخ محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تلاوة آخر سورة الذاريات تلاوة آخر سورة المنافقين تلاوة سورة الشمس تلاوة سورة التكاثر من صفحة الشيخ على التويتر قبل 13 ساعة
  2. بسم الله هناك كلام منشور على الشبكة ومواقع التواصل ينسب للعلامة المعلمي رحمه الله أنه قال في كتابه "التنكيل بما في تأنيب الكوثري من الأباطيل"198/2 (حظوظ النفس وهواها قلَّ من يسلم منه حتى من أهل العلم) التنكيل [2-198] وعلى قدر بحثي في الكتاب لم أجد هذا الكلام فيه، فلا أدري من نسبه إليه؟ ولو أنّه ليس فيه ما يُستغرب أو يُستنكر، إلا أنّه هناك من قد يستغلّه لمقاصده الحزبية! فهل هناك من وقف عليه أو نحوه في الكتاب المذكور، أو في غيره من كتب الشيخ رحمه الله غيري؟. وإلاّ فليجزم بعدم نسبته إليه.
  3. قال العلامة المعلمي رحمه الله في "التنكيل بما في تأنيب الكوثري من الأباطيل"200/2 (فهل يريد الأستاذ أن يستنتج من ذلك أن أصحاب الحديث صاروا كلهم بين سفيه فاجر كذاب، وأحمق مُغَفَّل يستحل الكذب الذي هو في مذهبه من أكبر الكبائر وأقبح القبائح؟ فليت شعري عند من بقي العلم والدين؟ أعند الجهمية الذين يعزلون الله وكتبه ورسله عن الاعتداد في عظم الدين وهو الاعتقاديات ويتبعون فيها الأهواء والأوهام؟! يقال لأحدهم: قال الله عز وجل .. ، وقال رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ، فتلتوي عنقه ويتقبض وجهه تبرماً وتكرهاً، ويقال له: قال ابن سينا ... ، فيستوي قاعداً ويسمو رأسه وينبسط وجهه وتتسع عيناه وتصغي أذناه كأنه يتلقى بشرى عظيمة كان يتوقعها، فهل هذا هو الإيمان الذي لا يزيد ولا ينقص يا أستاذ !؟.) اهـ
  4. من بـَدع عاشــوراء ❒ قال الإمام ابن قيم الجوزية -رحمه الله-: " أحاديث الاكتحال يوم عاشوراء، والتزين والتوسعة والصلاة فيه، وغير ذلك من فضائل، لا يصح منها شيء ، ولا حديث واحد، ولا يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم فيه شيء، غير أحاديث صيامه، وما عداها فباطل. وأمثل ما فيها: من وسع على عياله يوم عاشوراء، وسع الله عليه سائر سنته؛ قال الإمام أحمد: لا يصح هذا الحديث. وأما حديث الاكتحال والإدهان والتطيب، فمن وضع الكذابين، وقابلهم آخرون فاتخذوه يوم تألم وحزن، والطائفتان مبتدعتان خارجتان عن السنة. وأهل السنة يفعلون فيه، ما أمر به النبي صلى الله عليه وسلم من الصوم، ويجتنبون ما أمر به الشيطان من البدع." المنار المنيف في الصحيح والضعيف:(ص/89). منقول من التيليجرام