• Sahab
  • Sky
  • Blueberry
  • Slate
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Charcoal

أبو صخر

مستخدم
  • مجموع المشاركات

    250
  • تاريخ التسجيل

  • آخر زيارة

عدد الأعضاء التى تقوم بمتابعتك : 1

نظرة عامة على : أبو صخر

  • رتــبـة الـعـضـو :
    مستخدم
  1. الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد: هذه كلمات منتقاة من بعض كتب الشيخ المحدث الإمام محمد ناصر الدين الألباني - رحمه الله وغفر له - في بيان صفة الأذان والإقامة كما دلت عليه السنة النبوية الصحيحة: الأذان قال الإمام الألباني رحمه الله: وقد جاء في صفته ثلاثة أنواع: الأول: ألفاظه تسع عشرة كلمة: الله 1 أكبر الله 2 أكبر الله 3 أكبر الله 4 أكبر (أربع مرات) أشهد 5 أن لا إله إلا الله أشهد 6 أن لا إله إلا الله أشهد 7 أن محمدا رسول الله أشهد 8 أن محمدا رسول الله (يخفض بهما صوته مرتين. ثم يرفع صوته فيعود ويقول - وهو الترجيع -) أشهد 9 أن لا إله إلا الله أشهد 10 أن لا إله إلا الله أشهد 11 أن محمدا رسول الله أشهد 12 أن محمدا رسول الله حي 13 على الصلاة حي 14 على الصلاة حي 15 على الفلاح حي 16 على الفلاح الله 17 أكبر الله 18 أكبر لا إله 19 إلا الله وهو من حديث أبي محذورة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم علمه الأذان تسع عشرة كلمة والإقامة سبع عشرة كلمة والنوع الثاني ألفاظه سبع عشرة وهو مثل الأول إلا أن التكبير في أوله مرتين لا أربعا وهو رواية لمسلم وغيره كمالك في (المدونة) (1/ 57 - 58) من حديث أبي محذورة ولكنها رواية مرجوحة كما سبق إلا أن لها شواهد تدل على أن لها أصلا في السنة. والنوع الثالث ألفاظه خمس عشرة وهو مثل الأول إلا أنه لا ترجيع فيه على حديث عبد الله بن زيد بن عبد ربه. وقد تقدم. وهذا أذان الكوفيين وبه قال أبو حنيفة وسفيان الثوري كما في (المجموع) (3/ 93) ولا يشرع الزيادة على الأذان إلا في موضعين منه: الأول: في الاذان الأول من الصبح خاصة فيقول بعد قوله: حي على الفلاح: الصلاة خير من النوم الصلاة خير من النوم (مرتين) والموضع الثاني: إذا كان برد شديد أو مطر فإنه يزيد بعد قوله: حي على الفلاح أو بعد الفراغ من الأذان: صلوا في الرحال. أو يقول: ومن قعد فلا حرج عليه وفي ذلك أحاديث.... الإقامة: وقد جاء في صفتها نوعان: الأول: سبع عشرة كلمة: الله أكبر 1 الله أكبر 2 الله أكبر 3 الله أكبر 4، أشهد أن لا إله إلا اله 5، أشهد أن لا إله لا الله 6، أشهد أن محمدا رسول الله 7، أشهد أن محمدا رسول الله 8، حي على الصلاة 9، حي على الصلاة 10، حي على الفلاح 11، حي على الفلاح 12، قد قامت الصلاة 13، قد قامت الصلاة 14، الله أكبر 15 الله أكبر 16، لا إله إلا الله 17) وفيه أحاديث... النوع الثاني: إحدى عشرة كلمة: الله أكبر 1 الله أكبر 2، أشهد أن لا إله إلا الله 3، أشهد أن محمدا رسول الله 4، حي على الصلاة 5، حي على الفلاح 6، قد قامت الصلاة 7 قد قامت الصلاة 8، الله أكبر 9 الله أكبر 10، لا إله إلا الله 11) وفيه أحاديث..... (الثمر المستطاب - باختصار)
  2. بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد: مما ينقل عن أهل العلم قولهم:" من بركة العلم عزو كل قول إلى قائله"، ولهذا تجد العلماء أشد الناس حرصا وأكثرهم أمانة فيما ينقلونه عن غيرهم، وكتبهم ومؤلفاتهم خير شاهد على ذلك. لذا أنبه إخواني القائمين على نشر السنة وفتاوى أهل العلم في المنتديات ومواقع التواصل المختلفة إلى ضرورة التأكد من نسبة القول لقائله وصحة الحديث وسلامته قبل نشره وبثه بين الناس، فقد كثر الغلط والخلط في هذا الباب والله المستعان. ومن ذلكم الخلط: مطوية منتشرة مشتهرة بين الناس وفي المنتديات السلفية وغيرها بعنوان "فضل عشر ذي الحجة" منسوبة للشيخ العثيمين رحمه الله، بدون ذكر مصدرها من كتبه. وعند البحث والتدقيق وجدنا أن هذه المطوية من إعداد بعض دور النشر التي قامت بطباعتها مرفقة بكلامٍ للشيخ العثيمين في أحكام الأضحية، فظن البعض أن كل ما في المطوية من كلام الشيخ رحمه الله، والأمر ليس كذلك. وعلى هذا الرابط تجد المطوية من مصادرها http://www.wathakker.info/flyers/view.php?id=2231 وهذه بعض الصفحات التي تنسب المطوية للشيخ العثيمين رحمه الله، وينبغي على أصحابها ذكر مصدرها الصحيح : http://www.albaidha.net/vb/showthread.php?t=32407 http://www.ajurry.com/vb/showthread.php?t=30372 http://aloloom.net/vb/showthread.php?t=25361 http://www.sahab.net/forums/?showtopic=132815
  3. استحباب كتمان ليلة القدر لمن اطلع عليها المسألة الثالثة: هل يسوغ للمسلم أن ينشر ما رأه من علامات تلك الليلة المباركة؟ ماذا يقال لمن أولع صبيحة كل ليلة وتر من هذه العشر تشوفاً بعلامات هذه الليلة ومن ثم نقل ما يرونه بالصورة بين مستقل ومستكثر. فيقال أولا: هل سلك هذا المسلك من السلف الصالحين أحدٌ قبلكم!؟ - فإن قلتم: نعم، قلنا: أسندوا قولكم عن إمام معتبر. - وإن قلتم: لا، قلنا: فلماذا إذن تتكلفون؟ وثانيا: ننقل ما نرى أنه مما يروي الغليل ويشفي العليل نصيحة لمن أحب النصيحة فنقول: قال الحافظ رحمه الله: "واستنبط السبكي الكبير في الحلبيات من هذه القصة استحباب كتمان ليلة القدر لمن رأها. [قلت: يعني علاماتها]. قال: ووجه الدلالة أن الله قدر لنبيه أنه لم يخبر بها والخير كله فيما قدر له فيستحب إتباعه في ذلك. وذكر في شرح المنهاج ذلك عن الحاوي قال والحكمة فيه: أنها كرامة والكرامة ينبغي كتمانها بلا خلاف. من جهة رؤية النفس فلا يأمن السلب. ومن جهة أن لا يأمن الرياء. ومن جهة الأدب فلا يتشاغل عن الشكر لله بالنظر إليها وذكرها للناس. ومن جهة أنه لا يأمن الحسد فيُوقع غيره في المحذور، ويستأنس له بقول يعقوب عليه السلام (يا بني لا تقصص رؤياك على إخوتك) الآية"([15]). وقال الماوردي الشافعي رحمه الله:" ويستحب لمن رأى ليلة القدر أن يكتمها [قلت: يعني علامة من علاماتها، وقد سبق أنها لا ترى بالعين المجردة]، ويدعو بإخلاص نية وصحة يقين بما أوجب من دين ودنيا، ويكون أكثر دعائه لدينه وآخرته" ([16]) وذكر حديث عائشة رضي الله عنها المتقدم. ش/ قال عبيد: فافهم يا من تحب النصيحة هذا الكلام وأقدر له قدره، واسلك سبيل أهل الهدى والتقى، وإياك ومداخل الشيطان، ومنها إشهار العمل الصالح للناس. واعلم أنه كلما أخفي العمل الصالح كلما كان أكثر أجراً، إلا إذا ترتبت مصلحة على إشهاره، وليس إشهار علامات ليلة القدر ممن رأها كلها أو بعضها من المصلحة. وقد عرفت مما نقلناه لك من كلام أهل العلم مؤيدًا بالأدلة ما يترتب على ذلك من المفاسد، فإياك ثم إياك فترديك هذه المحدثات. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين من مقال للشيخ عبيد الجابري حفظه الله http://www.sahab.net/forums/index.php?showtopic=145513
  4. 1- المطوية الأولى بعنوان "نصيحة بمناسبة استقبال شهر رمضان" للشيخ العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله، ويليها كلمة للشيخ عبدالرزاق البدر في استقبال رمضان. 2- والمطوية الثانية " نبذ في أحكام الصيام" للشيخ العلامة محمد صالح العثيمين رحمه الله. للتحميل: http://www.mediafire.com/download/7dmadi3el6hy39i/%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF3.rar
  5. **سنة مهجورة** الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده. "صلوا في بيوتكم" ....... "ومن قعد فلا حرج" عن نعيم النحام - من بني عدي بن كعب - قال: نودي بالصبح في يوم بارد وأنا في مرط امرأتي، فقلت: ليت المنادي ينادي ومن قعد فلا حرج، فنادى منادي النبي صلى الله عليه وسلم: " ومن قعد فلا حرج. يقوله المؤذن في آخر أذانه في اليوم البارد ". قال الألباني رحمه الله: في هذا الحديث سنة هامة مهجورة من كافة المؤذنين - مع الأسف - وهي من الأمثلة التي بها يتضح معنى قوله تبارك وتعالى: (وما جعل عليكم في الدين من حرج) ، ألا وهي قوله عقب الأذان: " ومن قعد فلا حرج "، فهو تخصيص لعموم قوله في الأذان: " حي على الصلاة " المقتضى لوجوب إجابته عمليا بالذهاب إلى المسجد والصلاة مع جماعة المسلمين إلا في البرد الشديد ونحوه من الأعذار. وفي ذلك أحاديث أخرى منها حديث ابن عمر: " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأمر مؤذنا يؤذن، ثم يقول في أثره: " ألا صلوا في الرحال ". في الليلة الباردة أو المطيرة في السفر ". متفق عليه، ولم يذكر بعضهم " في السفر " وهي رواية الشافعي في " الأم " وقال عقبه: " وأحب للإمام أن يأمر بهذا إذا فرغ المؤذن من أذانه. وإن قاله في أذانه فلا بأس عليه ". وحكاه النووي في " المجموع " عن الشافعي، وعن جماعة من أتباعه، وذكر عن إمام الحرمين أنه استبعد قوله: " في أثناء الأذان "، ثم رده بقوله: " وهذا الذي ليس ببعيد بل هو السنة، فقد ثبت ذلك في حديث ابن عباس أنه قال لمؤذن في يوم مطير - وهو يوم جمعة -: " إذا قلت: أشهد أن محمدا رسول الله، فلا تقل: حي على الصلاة، قل: صلوا في بيوتكم ".رواه الشيخان ". قلت: وهو مخرج في " الإرواء " أيضا . ونقل الحافظ في " الفتح " عن النووي بعد أن حكى عنه جواز هذه الزيادة في الأذان وآخره أنه قال: " لكن بعده أحسن ليتم نظم الأذان ". ولم أره في " المجموع ". والله أعلم. واعلم أن في السنة رخصة أخرى، وهي الجمع بين الصلاتين للمطر جمع تقديم، وقد عمل بها السلف، وفصلت القول فيها في غير ما موضع، ومن ذلك ما سيأتي تحت الحديث (2837) وهذه الرخصة كالمتممة لما قبلها، فتلك والناس في بيوتهم، وهذه وهم في المسجد والأمطار تهطل، فالرخصة الأولى أسقطت عنهم فرضية الصلاة الأولى في المسجد، والرخصة الأخرى أسقطت عنهم فرضية أداء الصلاة الأخرى في وقتها، بجمعهم إياها مع الأولى في المسجد. وصدق الله القائل:(ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون). السلسلة الصحيحة.
  6. اللهم ارحم عبدك عبدالله بن عبدالعزيز و اغفر له واكرم نزله ووسع مدخله
  7. للفائدة
  8. الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله محمد الأمين، وعلى آله وأصحابه والتابعين. وبعد أيها الكرام الأمجاد ـ قواكم الله وأعانكم على ذكره وشكره ـ: فهذا جزء مختصر عن: “قلب الرداء في الاستسقاء عند من يرى مشروعيته، وأن الإمام يفعله وهو قائم، والمأموم يفعله وهو جالس”. وأسأل الله ـ عز وجل ـ لي ولكم به الأجر، وزيادة العلم، إنه سميع مجيب. ودونكم – سددكم الله – أسماء وكلام من وقفت على نقله عدم الخلاف في هذه المسألة: أولاً: قال الحافظ ابن عبد البر المالكي ـ رحمه الله ـ في كتابيه “الاستذكار”(7/ 139) و”التمهيد”(17/ 175): ولا أعلم خلافاً أن الإمام يحول رداءه وهو قائم، ويحول الناس وهم جلوس.اهـ ثانياً: قال القاضي عياض المالكي ـ رحمه الله ـ في كتابه “إكمال المعلم بفوائد مسلم”(3/ 315): فقال مالك مرة: إذا فرغ استقبل القبلة قائما فحوَّل رداءه، ويحول الناس وهم جلوس ثم يدعو كما هو قائماً، ويدعو الناس وهم جلوس ..، ولا خلاف في تحويل الإمام وهو قائم، ويحول الناس وهم جلوس.اهـ ثالثاً: قال ابن رشد المالكي ـ رحمه الله ـ في كتابه “بداية المجتهد”(1/ 503): وكلهم يقول: إنه إذا حول الإمام رداءه قائماً، حول الناس أرديتهم جلوساً.اهـ رابعاً: وقال الباجي المالكي ـ رحمه الله ـ في كتابه “المنتقى”(1/ 457): ولا نعلم أحداً قال يحول الناس أرديتهم قياماً.اهـ خامساً: قال ابن العطار الشافعي ـ رحمه الله ـ في كتابه “العدة في شرح العمدة” (1 /741) وابن الملقن الشافعي ـ رحمه ـ في كتابه “الإعلام بفوائد عمدة الأحكام”(4 /321- 32): ولا خلاف في تحويل الإمام وهو قائم، والذين قالوا بتحويل الناس قالوا: يفعلونه وهم جلوس، وكذلك نص الشافعي في “مختصر البويطي” على أن الإمام يدعو وهو قائم، وأن الناس لا يقومون بل يكونون جلوساً.اهـ تنبيه: عدم الخلاف المنقول في هذه المسألة ليس المراد به الخلاف بين جميع العلماء، بل بين من يرى مشروعية قلب المأموم رداءه، وهم جماهير أهل العلم. ويدل على ذلك هذه الأمور: الأول: أن من نقل عدم الخلاف ذكره قبل أو بعد قول من لا يرى تقليب المأموم لردائه. الثاني: قول ابن العطار وابن الملقن ـ رحمهما الله ـ: والذين قالوا بتحويل الناس قالوا: “يفعلونه وهم جلوس”.اهـ الثالث: أن أبا حنيفة ـ رحمه الله ـ لا يرى تقليب الرداء لا للإمام ولا المأموم، لأنه يرى أن الاستسقاء لا صلاة له. وكتبه: عبد القادر بن محمد الجنيد.
  9. للفائدة
  10. قال الإمام الألباني رحمه الله: - السعوديون – وخصوصاً أهل العلم منهم – لا يزالون – والحمد لله – محتفظون بعقيدتهم في التوحيد، محاربين للشركيات والوثنيات التي منها الاستغاثة بغير الله تعالى من الأموات . وقال العلامة العثيمين رحمه الله: أشهد الله تعالى على ما أقول وأُشهدكم أيضاً أَنني لا أَعلم أَن في الأرض اليومَ من يطبق شريعة الله ما يطبقه هذا الوطن - أعني : المملكة العربية السعودية - .
  11. كلمة حق في دولة طالما نصرت الحق: "المملكة العربية السعودية" بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه ، وبعد: في ظل هذه الأحداث والفتن التي أصابت الأمة في دينها ودنياها، يستشري الباطل ويروج الكذب ويشرأب الهوى وينطلق لسان الإفك والبهتان ويتكرر صداه وآذاه على الآذان حتى يجد له موضعا في القلوب ومقنعا في النفوس، والعياذ بالله. ومن ذلكم الباطل الأثيم والإفك المبين ما تلوكه ألسنة أهل الأهواء بالطعن والثلب في حق بلد السنة والتوحيد وحاضنة العلم والعلماء وأرض الأمن والإيمان "المملكة العربية السعودية" حرسها الله من كيد الكائدين وشر الحاسدين. ومساهمة في دفع هذا الشر ورد ذاك الكيد أذكر نفس وإخواني ببعض فضائل هذه الدولة وغيض محاسنها ويسير مآثرها على الأمة جميعا، لعلنا بعد ذلك نمتثل فيها قول النبي صلى الله عليه وسلم " لا يشكر الله من لا يشكر الناس" *فإن المملكة السعودية تُعد أفضل دولة في هذا الزمان تطبيقا لأحكام الدين ونصوص الشرع المتين في محاكمها على مستوى العالم الاسلامي... *وهي أفضل دولة في مجال الدعوة ونشر التوحيد،ولها الفضل الكبير في محاربة الشرك والبدع والخرافات المنتشرة في العالم الاسلامي مثل عبادة القبور والطواف حولها والذبح لها وغيرها من البدع التي لا يكاد يخلو منها بلد... *وهي الدولة الوحيدة فيما أعلم التي لها جهاز أمني يختص بمحاربة المنكرات والمعاصي والرذيلة اسمه هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .... *وأكثر دولة لها أيادي بيضاء على المسلمين المضهدين خاصة في شرق آسيا مثل مسلمي بورما والفلبين ... *وأفضل من خدم الاسلام في العصر الحاضر من خلال علمائها وجامعاتها ونشرها للكتب والمصاحف.. *ومن أفضل من خدم الحجاج والمعتمرين على مر التاريخ.. وقد شهد لفضلها وعظيم أثرها العلماء قبل غيرهم ،قال العلامة تقي الدين الهلالي رحمه الله: " فإن الشعب السعودي والمملكة السعودية بقيادة ملكها الإمام المصلح جلالة الملك فيصل والأئمة السابقين من أسلافه رحمهم الله لم يزالوا يحكمون شريعة الله، ويتخذون القرآن إماما والسنة سراجا، يضيئان لهم ظلمات الحياة الدنيا بانتشار الأمن على الأنفس والأموال والأعراض في بلادهم إلى حد لا يوجد له نظير في الدنيا، حتى إني لما كنت في ألمانيا قبل الحرب وقبل تقسيمها وهي في عنفوان قوتها، وحدثت الناس هناك بالأمن الذي يتمتع به سكان المملكة السعودية تفصيلا سألوني: أين يتخرج رجال شرطة هذه المملكة رؤساؤها؟ فقلت: يتخرجون في مدرسة القرآن في المسجد؛ فأبدوا شكهم في ما أخبرتهم به، وقالوا: لا يوجد في الدنيا أحسن من الشرطة الألمانية ومع ذلك لا يوجد عندنا مثل ما ذكرت من الأمن! وهذا الثواب المعجل في الدنيا يدل دلالة قطعية على أنّ الله الذي لا يخلف الميعاد سيثيب إمام هذه الدولة وأسلافه ورجال دولته وأعوانه المخلصين في الدار الدنيا كما قال تعالى في سورة النحل30: {لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ الآخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ, جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ لَهُمْ فِيهَا مَا يَشَاءُونَ كَذَلِكَ يَجْزِي اللهُ الْمُتَّقِينَ}. وأشهد بالله أني لما دعاني سمو الأمير مساعد بن عبد الرحمن إلى الحج سنة سبع وخمسين بتاريخ النصارى، وأظنه يوافق سنة ست وسبعين للهجرة، كنت راكبا في طائرة سويسرية من بغداد إلى الظهران، وكانت المضيفة من القسم المتكلم بالألمانية من سويسرا؛ فأخذت تدور على ركاب الطائرة، لما أرادت أن تدخل في سماء المملكة العربية السعودية وتقول لهم لا يطلب أحد منكم خمرا حتى نجتاز المملكة السعودية، ولا يجوز لأحد منكم أن يمسك زجاجة خمر ولو فارغة؛ فإنّ الحكومة السعودية تعاقبنا على ذلك، وتكلمت معي باللغة الألمانية لأنها عرفت من قبل أني أتكلم بها، وشرحت لي خوف قائد الطائرة وجميع الموظفين ص -22-من رجال المملكة السعودية، وأنهم لا يتساهلون مع أي طائرة يجدون فيها شرابا مسكرا ظاهرا؛ قالت: فنحن نخبئ جميع الأشربة المسكرة حتى القوارير الفارغة إلى أن نخرج من هذه المملكة، فأخبرتها أني مسلم وأن عقيدتي والحمد لله مطابقة لهذا الحكم، وأنا أحمد الله على وجود مملكة في الدنيا تنفذ هذا الحكم. ونحن نشاهد شريعة القرآن تنفذ على رؤوس الأشهاد، في هذه المملكة الفذة، فيقتل القاتل المتعمد، ويرجم من الزناة من يستحق الرجم، ويجلد من يستحق الجلد مع التغريب، وتقطع يد السارق، ويقام الحد على الشارب، ولا يحكم حاكم في جميع أرجائه إلاّ بشريعة القرآن، فكيف يستطيع مسلم أو منصف أن يسوي بينهما وبين من يحل ما حرم الله، ويحكم بغير ما أنزل الله. نعم إنّ أشباه القردة من المقلدين لمن يسمونهم بالمستعمرين ويسلقونهم بألسن حداد ليل نهار في إذاعاتهم وصحفهم هؤلاء القردة يسمون شريعة الله ورسوله التي سار عليها المسلمون حين كانوا سادة العالم، يسمونها: رجعية، ويسمون المنفذين لها - أيده الله بروح منه -: رجعيين؛ وقد تقدم جوابهم أعلاه في هذه المحاضرة بما يلقمهم الأحجار، ولا يدع لهم مجالا للفرار؛ وإني لأشكر صاحب الفضيلة الأستاذ الجليل الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز على هذا التنبيه الذي تفضل به، فلا زال مصدرا لكل خير وكمال." انتهى كلامه رحمه الله. وبعد كل هذه المناقب والمآثر يخرج علينا بعض الجهلاء يسبون هذه الدولة ويصفونها بأبشع الأوصاف حسدا وغيظا لما حباها الله به أو هوىً في القلوب وابتداعا في الدين لأنها طالما كانت سيفا مصلتا على أهل البدع والأهواء... فاللهم كما حافظت هذه الدولة على التوحيد وحمت الناس من الشرك والبدع اللهم فاحفظها من الفتن ما ظهر منا وما بطن ورد عنها كيد الكائدين وشر الحاقدين وسلمها من كل سوء يا رب العالمين.
  12. مطوية نُبذ في الصيام للشيخ العثيمين رحمه الله بتصميم جديد وجودة عالية الوجه الأول من المطوية http://ar.salafishare.com/21f الوجه الثاني http://ar.salafishare.com/DPv
  13. هداك الله ... إنما تعقبت السائل على خطئه البيّن في السؤال أو تدليسه إن كان متعمدا.. وبعض الأخوة رجح أن السائل هو نفسه صاحب التسجيل مع الشيخ ربيع حول الحكومة الليبية والبرلمان والتي شغب بها الحزبيون ...
  14. بما أن الحكم على الشيء فرع عن تصوره أعتقد أن السائل وقع في عدة مغالطات في تصوير حقيقة الأمر للشيخ حفظه الله. ونتمنى من طلبة العلم في ليبيا أن يقوموا هم بتجلية الأمر للعلماء وتوضيحه لهم وبصياغة مشتركة بينهم حتى يستبين الأمر للعلماء ونصدر عن قولهم.. فالأمر جلل والله المستعان