اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal
Guest عبد الرحمن أبو موسى

الاختلاف ضوابطه وآدابه ( الحلقة الأخيرة ) # إلى اللقاء

Recommended Posts

Guest عبد الرحمن أبو موسى

<BR>==================<BR>المبحث الثاني : آثار الاختلاف .<BR>=================<BR>لا شك أن الاختلاف - المقبول منه والمذموم - له آثار ، منها ما هو إيجابي ، ومنها ما هو سلبي ، فمن آثار الاختلاف المقبول :<BR>1- أنه يتيح - إذا صدقت النوايا - التعرف على جميع الاحتمالات التي يمكن أن يكون الدليل رمى إليها بوجه من وجوه الأدلة .<BR>2- أن فيه رياضة للأذهان ، وتدريبا للعقول على التفكير والاجتهاد .<BR>3- تعدد الحلول أمام صاحب كل واقعة ليهتدي إلى الحل المناسب . ( 332 ) <BR><BR>ومن آثار الاختلاف المذموم :<BR>1- تفريق المسلمين ، وإحداث الفتن بينهم . <BR>2- انتشار التعصب الذميم للرأي المخالف للحق ( 333 ) ، يقول شيخ الإسلام ابن تيمية :" وكثير من هذه الطوائف يتعصب على غيره ويرى القذاة في عين أخيه ولا يرى الجذع المعترض في عينه ، ويذكر من تناقض أقوال غيره ومخالفتها للنصوص والمعقول ما يكون له من الأقوال في ذلك الباب ما هو من جنس تلك الأقوال أو أضعف منها أو أقوى منها ، والله - تعالى - يأمر بالعلم والعدل ، ويذم الجهل والظلم " ( 334 ) <BR>3- ظلم كثير من الأمة بعضهم لبعض . ( 335 ) <BR>4- شك كثير من الناس في كثير مما اتفق عليه أهل السنة والجماعة . ( 336 ) <BR>5- عدوان الناس بعضهم على بعض ، ومنه ما وقع لحنفي متعصب لما سئل " هل يجوز للحنفي أن يتزوج المرأة الشافعية ؟ فقال : إن ذلك لا يجوز " ، وما وقع لشافعي متعصب عندما " سئل عن حكم الطعام الذي وقعت عليه قطرة نبيذ ، فقال : يرمى لكلب أو حنفي " . ( 337 )<BR><BR>ولا شك أن الكلام في آثار الاختلاف يحتاج إلى بحث منفصل ، لأن تلك الآثار لها وقعها في حياة الأمة الإسلامية على مر العصور ، والمقام في هذا ضيق ولكن فيما ذكر كفاية - إن شاء الله - .<BR>=============<BR>الخاتمة .<BR>===============<BR>وفي ختام هذا البحث الوجيز في هذا الموضوع الجليل ، يمكن أن أقول أنني توصلت إلى النتائج التالية :<BR>1- أن الاختلاف والخلاف معناهما قريب من بعض .<BR>2- أن الخلاف بين من يقول إن الاختلاف رحمة ، ومن يقول إن الاختلاف ليس برحمة ، هو خلاف لفظي .<BR>3- أن الاختلاف قد حصل في الأمم الماضية ، وفي الأمة الإسلامية .<BR>4- أن كلا من الاختلاف المقبول والاختلاف المذموم له أنواعه وأسبابه المختلفة .<BR>ومن المقترحات الجادة أن يدرس موضوع الاختلاف بشكل موسع ليشمل جميع جوانب الاختلاف ، ومجالاته ، وآثاره ، وكيفية الخلاص من الاختلاف المذموم .<BR>ولا يسعني في الختام إلا أن أشكر الله - تبارك وتعالى - على ما وفقني إليه من كتابة هذا البحث ، وأسأله - تعالى - المزيد من فضله وجوده ، وهذا جهد المقل ، وعمل الإنسان القاصر المقصر ، فإن أصبت فمن الله ، وإن أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان ، والله ورسوله منه بريئان ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .<BR><BR>===========<BR>الحواشي<BR>========<BR> - - 332 انظر أدب الاختلاف في الإسلام ( ص 25 ) <BR> - - 333 انظر أسباب اختلاف الفقهاء ( ص 44 ، 45 ) <BR> - - 334 درء تعارض العقل والنقل 7 / 463 <BR> - - 335 انظر أسباب اختلاف الفقهاء ( ص 44 ، 45 ) <BR> - - 336 انظر أسباب اختلاف الفقهاء ( ص 44 ، 45 ) <BR> - -337 ما لا يجوز فيه الخلاف بين المسلمين ( ص 90 ، 91 ) <BR>

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

من فضلك قم بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركة فى المنتدى

.



سجل دخولك الان

×