اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal
سلطان الجهني

إن الله و ملائكته يصلون على الذين يصلون الصفوف ، و من سد فرجة رفعه الله بها درجة

Recommended Posts

2532 - " إن الله و ملائكته يصلون على الذين يصلون الصفوف ، و من سد فرجة رفعه الله
بها درجة " .

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 72 :
أخرجه ابن ماجه ( 995 ) و أحمد ( 6 / 89 ) من طريق إسماعيل بن عياش عن هشام بن
عروة عن أبيه عن عائشة قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فذكره .
قلت : و هذا إسناد رجاله ثقات ، إلا أن ابن عياش قد ضعفوه في روايته عن

المدنيين ، و هذه منها . لكنه قد توبع . فقد أخرجه أحمد ( 6 / 67 و 160 ) و ابن
خزيمة ( 1550 ) و ابن حبان ( 1511 ) و عبد بن حميد ( 394 ) و الحاكم ( 1 / 214
) من طريق أسامة بن زيد عن عثمان بن عروة بن الزبير عن أبيه به ، دون قوله : "
و من سد ... " . و قال الحاكم : " صحيح على شرط مسلم " . و وافقه الذهبي ، و
أقره المنذري ( 1 / 174 ) . و قد توبع ابن عياش على الزيادة المذكورة . فروى
الطبراني في " الأوسط " ( 1 / 32 / 2 ) من طريق أحمد بن محمد بن القواس : حدثنا
مسلم بن خالد الزنجي عن ابن أبي ذئب عن سعيد المقبري عن عروة عن عائشة مرفوعا
بلفظ : " من سد فرجة في صف رفعه الله بها درجة ، و بنى له بيتا في الجنة " . و
قال الطبراني : " لم يروه عن المقبري إلا ابن أبي ذئب ، و لا عنه إلا الزنجي ،
تفرد به القواس " . قلت : و لم أعرفه ، لكن شيخه الزنجي فيه ضعف ، و من فوقه
ثقات . إلا أن الزنجي قد تابعه وكيع كما تقدم برقم ( 1892 ) . فصح الحديث و
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات <1> . و له شاهد من حديث أبي هريرة مرفوعا
به ، إلا أنه قال : " ... و لا يصل عبد صفا إلا رفعه الله به درجة ، و ذرت عليه
الملائكة من البر " أخرجه الطبراني أيضا من طريق إسماعيل بن عبد الله بن خالد
بن سعيد بن أبي مريم عن أبيه عن جده عن غانم بن الأحوص أنه سمع أبا صالح السمان
يقول : سمعت أبا هريرة يقول : فذكره بتمامه مرفوعا . و قال : " لم يرو غانم ابن
الأحوص عن أبي صالح غير هذا الحديث " . قلت : و غانم هذا ليس بالقوي كما قال
الدارقطني . و إسماعيل بن عبد الله بن خالد بن سعيد بن أبي مريم و جده ذكرهما
ابن حبان في " الثقات " ، و خالفه غيره . و أما أبوه عبد الله بن خالد ، فقال
الأزدي : " لا يكتب حديثه " . قال الذهبي : " و هو مجهول مع ضعفه " . قلت : و
مع هذه العلل قال المنذري ( 1 / 175 ) : " رواه الطبراني في " الأوسط " ، و لا
بأس بإسناده " ! و بالجملة فالحديث بمجموع طرقه ثابت صحيح . و بالله التوفيق .
-------------------------------------------------

[1] ثم عرفت القواس ذكره ابن حبان في " الثقات " ( 8 / 10 ) و قال : " ربما
خالف " . و له ترجمة في " التهذيب " ( 1 / 79 - 80 ) . اهـ .

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

2532 - " إن الله و ملائكته يصلون على الذين يصلون الصفوف ، و من سد فرجة رفعه الله
بها درجة " .

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 72 :
أخرجه ابن ماجه ( 995 ) و أحمد ( 6 / 89 ) من طريق إسماعيل بن عياش عن هشام بن
عروة عن أبيه عن عائشة قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فذكره .
قلت : و هذا إسناد رجاله ثقات ، إلا أن ابن عياش قد ضعفوه في روايته عن

المدنيين ، و هذه منها . لكنه قد توبع . فقد أخرجه أحمد ( 6 / 67 و 160 ) و ابن
خزيمة ( 1550 ) و ابن حبان ( 1511 ) و عبد بن حميد ( 394 ) و الحاكم ( 1 / 214
) من طريق أسامة بن زيد عن عثمان بن عروة بن الزبير عن أبيه به ، دون قوله : "
و من سد ... " . و قال الحاكم : " صحيح على شرط مسلم " . و وافقه الذهبي ، و
أقره المنذري ( 1 / 174 ) . و قد توبع ابن عياش على الزيادة المذكورة . فروى
الطبراني في " الأوسط " ( 1 / 32 / 2 ) من طريق أحمد بن محمد بن القواس : حدثنا
مسلم بن خالد الزنجي عن ابن أبي ذئب عن سعيد المقبري عن عروة عن عائشة مرفوعا
بلفظ : " من سد فرجة في صف رفعه الله بها درجة ، و بنى له بيتا في الجنة " . و
قال الطبراني : " لم يروه عن المقبري إلا ابن أبي ذئب ، و لا عنه إلا الزنجي ،
تفرد به القواس " . قلت : و لم أعرفه ، لكن شيخه الزنجي فيه ضعف ، و من فوقه
ثقات . إلا أن الزنجي قد تابعه وكيع كما تقدم برقم ( 1892 ) . فصح الحديث و
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات <1> . و له شاهد من حديث أبي هريرة مرفوعا
به ، إلا أنه قال : " ... و لا يصل عبد صفا إلا رفعه الله به درجة ، و ذرت عليه
الملائكة من البر " أخرجه الطبراني أيضا من طريق إسماعيل بن عبد الله بن خالد
بن سعيد بن أبي مريم عن أبيه عن جده عن غانم بن الأحوص أنه سمع أبا صالح السمان
يقول : سمعت أبا هريرة يقول : فذكره بتمامه مرفوعا . و قال : " لم يرو غانم ابن
الأحوص عن أبي صالح غير هذا الحديث " . قلت : و غانم هذا ليس بالقوي كما قال
الدارقطني . و إسماعيل بن عبد الله بن خالد بن سعيد بن أبي مريم و جده ذكرهما
ابن حبان في " الثقات " ، و خالفه غيره . و أما أبوه عبد الله بن خالد ، فقال
الأزدي : " لا يكتب حديثه " . قال الذهبي : " و هو مجهول مع ضعفه " . قلت : و
مع هذه العلل قال المنذري ( 1 / 175 ) : " رواه الطبراني في " الأوسط " ، و لا
بأس بإسناده " ! و بالجملة فالحديث بمجموع طرقه ثابت صحيح . و بالله التوفيق .
-------------------------------------------------

[1] ثم عرفت القواس ذكره ابن حبان في " الثقات " ( 8 / 10 ) و قال : " ربما
خالف " . و له ترجمة في " التهذيب " ( 1 / 79 - 80 ) . اهـ .

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

من فضلك قم بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركة فى المنتدى

.



سجل دخولك الان

×