اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal
أبو حفص عبد الرحمن السلفي

[ جـديـد ] سيد قطب مجدد فكر الخوارج .. للشيخ أبي مصعب مجدي حفالة

Recommended Posts

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمـعـــين

 

أمــا بــعــــــــــدُ :

 

فهذه جزء من خطبة الجمعة 29 رجب 1437 هـــ

للشيخ أبي مصعب مجدي حفـالة - وفقه الله -

في التحذير من الآثار الخطيرة لفكر سيد قطب

على المجتمعات المسلمة وتجديده لفكر الخوارج

 

ــ لتحميل الكلمة الصوتية قم بالضغط على الرابط التالي :

http://e.top4top.net/m_127ubtr1.mp3

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

__ (( الـتـفــريــــــــغ )) __

 

يقول سيد قطب في كتابه الضلال ،"وعليك أن تتعرف من هو ؟ لا تظن أني أتكلم على عالم جهبذ ! ، أو أتكلم على فقيه مسدد ! ، أو أتكلم على محدث بارع ! ، لا ؛ إنني أتكلم على أديب ،ووالله وبالله وتالله ليس بأديب ، بل داعية ضلال أفسد فسادا عظيما ، الرجل يعده العلماء من الأدباء يكتب بقلم سيال ، لكن هذا القلم نال صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ونال عدوانا على الأنبياء ، بل نال أقبح من هذا فقال بوحدة الوجود .
إنه رجل ما ترك شيئا من الشرور إلا وتفوه به يجعله هؤلاء المنظر لأفكارهم ولشرورهم .

- اسمع ماذا يقول :
 ( لقد استدار الزمان كهيئته يوم جاء هذا الدين إلى البشرية بلا إله إلا الله فقد ارتدت البشرية إلى عبادة العباد...)  ارتدت ! ارتدت البشرية !لم يستثني مجتمعا واحدا ، كلهم ارتدوا ، أين ؟ كلهم كفار ، فلا تعجب لا تعجب مما تراه اليوم ، لا تعجب من قطع الرؤوس والأشلاء والأوصال ، لا تعجب ، لا تعجب هذا رئيسهم زعيمهم يفتي لهم بأنهم كلهم قد ارتدوا ، كلهم؛  العلماء ارتدوا ، الحكام ارتدوا ، رجال الأمن ارتدوا ، القضاة ارتدوا ، العبّاد ارتدوا ، أهل المساجد ارتدوا ، من بقي مؤمنا ؟ من ؟! هو وحزبه ، شرذمة قليلون .
(فقد ارتدت البشرية إلى عبادة العباد ، وإلى جور الأديان؛ ونكصت عن لا إله إلا الله ..) نكصت ، أدبرت ، تركت لا إله إلا الله ، إلى أن قال  : ( أن البشرية عادت إلى الجاهلية وارتدت عن لا إله إلا الله )
ويقول :
( إنه لا نجاة للعصبة المسلمة في كل أرض من أن يقع عليها العذاب أو يلبسكم شيعا ويذيق بعضكم بأس بعض إلا بأن تنفصل هذه العصبة.. ) جماعته ، أنصاره ، ( تنفصل هذه العصبة عقديا وشعوريا ومنهج حياة عن أهل الجاهلية من قومها  ) ومن هنا سموا جماعة التكفير والهجرة ، هجروا المساجد ، وهجروا المسلمين ، وعمدوا إلى الجبال ، وإلى الكهوف يعيشون فيها ، لماذا ؟ لأننا يجب أن ننفصل عن أهل الجاهلية ، ننفصل بأبداننا بعقيدتنا ، بشعورنا ، فكفر أباه ، وكفر أمه ، وكفه عمته ، وكفر خالته ، وكفر جيرانه ، كفرهم جميعا ، إنهم يعانون عقد الجهل ؟
( إلا بأن تنفصل هذه العصبة عقديا وشعوريا ومنهج حياة عن أهل الجاهلية من قومها حتى يأذن الله لها بقيام دار الإسلام ) ! ، إذاً كل هذا الذي حوليك من بلاد المسلمين التي يؤذن فيها للصلاة وتقام فيها الصلوات الخمس ، والتي أيضا يدعى فيها إلى توحيد الله وإلى السنة المطهرة ، كل ذا ليست بدار الإسلام ، إنما دار الإسلام عندهم تلكم الدار التي لا تبقي أحدا ، فالكل قد ارتدوا عن الإسلام .
ويقول أيضا :
( إنه ليس على وجه الأرض اليوم دولة مسلمة ولا مجتمع مسلم  ) ! لا دولة ولا مجتمع ، كي لا تقول أنه يعني الحكام ، لا ، يقول : ( ولا مجتمع مسلم ) كلهم كفار حكاما ومحكومين .
انظر أين يريد ؟ أين يريد ؟ يريد إذا ما كفر هؤلاء وانتشر فكر التكفير استحلت الدماء وأريقت الدماء وحصل التفجير والتدمير ، وصار القوم من قُتل منهم عد شهيدا .
معاشر المسلمين :
إنه خطر عظيم سبب في انتشاره ان كثيرا ممن تلبسوا بالعلم غرروا بأهل الإسلام ومهدوا لهذا الفكر وسوفوا له ، وهم كذبة ، فمع قولهم بتكفير الحكام خضعوا من أجل أن يصلوا إلى المناصب وإلى كرسي الحكم ، إلى ديمقراطية الغرب الكافر ، لقد صمغتم آذاننا " حاكمية الله ، تحكيم شريعة الله ، ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون " ثم ماذا بعد ؟ الديمقراطيات ، الانتخابات ، التوقيع على ميثاق الشرف والميثاق الوطني أن الحكم للأغلبية فإذا صوتوا على أن الربا حلال بالأغلب فماذا يسع هؤلاء  الذين يدّعون أنهم يريدون الشريعة ؟ يسعهم التشريع ، وآمنوا بديمقراطية الغرب الكافر .
ومن تزيا بغير زينته ... فضحته شواهد الامتحان
أهذا رئيسهم وزعيمهم في كلام طويل ، لا ؛ راجع نقده ببصيرة عند العلامة ربيع بن هادي المدخلي وفقه الله في عدد من الكتب إذ يكشف اللثام عن حقيقة هذه الدعوة المدمرة التي لا تبقي حرثا ولا نسلا ، والله لا يحب الفساد .
معاشر المسلمين :
الأبناء ، البنات ، إذا رأيت ابنك يغدو ويروح على كتّاب على مسجد ينبغي أن تطمئن أنه يتلقى عن شيخ صاحب سنة ومعتقد صحيح ، نظيفا نقيا في منهجه ، أما أن يأتي إلى الكُتّاب وشيخه يزرع فيه أفكار التكفير فما تدري إلا وقد صار قنبلة تتفجر فتريق دماء المسلمين الأبرياء .

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

من فضلك قم بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركة فى المنتدى

.



سجل دخولك الان

×
×
  • اضف...