اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal
جمعة المنصوري

حكم بيع السلع بالشيك المصدق مع الزيادة

Recommended Posts

الحمد لله و كفى و الصلاة و السلام على المصطفى، ثم أما بعدُ

رجل أراد شراء سلعة من أحد التجار فقال له التاجر إذا أردت شراء السلعة نقداً كان السعر 100 دينار و إذا أردت شرائها بشيك مصدق كان سعرها 150 دينار، فهل هذه المعاملة شرعية أم لا؟

فأرجوا من له دراية بهذا الأمر من أحد علمائنا الأفاضل أن يجيبنا على هذا الإشكال تحديداً وليس فتوى مشابهة و بالله التوفيق.

و صلى الله و سلم و بارك على المبعوث رحمة للعالمين

تم التعديل بواسطة جمعة المنصوري
خطأ لغوي

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى
حكم البيع بالشيك المصدق أو الكاش مع فارق السعر بينهما
 
نظراً لنقصِ العملة الورقيّة في البلد مما جعل التُّجّار يبيعون بضائعهم بِسِعْرَيْن، يقول لك: إذا أردت أن تُسدّد بالنّقد يبيع لك بالسّعر المُعتاد عندهم،
وإذا أردت أن تُسدّد بالشّيك المحجوز الذي أخذه التّاجر وَأَوْدَعَهُ في حسابه، تدخل القيمة في حساب التّاجر مباشرة، تزيد في سعر البضائع على الزّبون، فما حُكم هذه المعاملة؟

الجواب:
إذا كان البائع يبيع السِّلعة بسعرَيْن:
سعرٌ لمن يدفع عاجلا -أي فوراً-، وسعرٌ لمن يدفع آجلا، أو على شيء من المخاطرة في التأخير، وكان ذلك بيّناً، وكان العقد ينعقِدُ على أحد السّعرَيْن جزماً، فهذا مَحَلُّ خلافٍ بين العلماء.
والذي عليه جمهور الفقهاء: أنه يجوز، لأنّ هذا نوعٌ من المُساومة، ولا يقع العقد على السّعرَيْن معاً حتّى تكون بيعتان في بيعة، وإنّما يقع العقد على أحد السّعرَيْن.

وهذا الذي أُرجِّحُه، أنّ هذا جائز بالشّرط المذكور وهو أن يقع العقد جزماً على أحد السعرين بحيث يكون ذِكْرُ السِّعرين قبل العقد، ويكون ذلك من ذِكْر الأثمان قبل العقود، وذِكْرُ الأثمان قبل العقود لا يضُرُّها.
ألا ترى -يا عبد الله- أنّ المُشتري يسأل البائع -مثلا- عن ثمن الكتاب، فيقول البائع: بثلاثين، فيقول المُشتري: لا بعشرين، فيقول البائع: أبيعُك بخمسةٍ وعشرين.
فتُذكر أثمان قبل العقد ولا تضرّ العقد؛ لأنّ العقد إنّما ينعقد على ثمن واحد فهذا جائز ولا حرج فيه.
وهذا الذي ذكره أخونا وقع في بعض البُلدان نسأل الله أن يفُكّ ضيقها ويُفرِّج كربها ويوسّع رزق أهلها وهو جائز على الوصف الذي ذكرنا
.
يوم السبت ١٤-٠١-١٤٣٨هـ
شرح كتاب التوحيد الدرس٠٣١//السؤال٠١
 
رابط جوابِ الشّيخ سليمان بن سليم الله الرحيلي -وفقه الله- :
 
أو
[http://cutt.us/lEWYV]

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

من فضلك قم بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركة فى المنتدى

.



سجل دخولك الان

×