اذهب الي المحتوي
  • Sahab
  • Blackcurrant
  • Watermelon
  • Strawberry
  • Orange
  • Banana
  • Apple
  • Emerald
  • Chocolate
  • Charcoal
أبو جميل الرحمن الجزائري

الظفر والتأييد لموقفي العلامة ربيع والعلامة عبيد

Recommended Posts

الظفر والتأييد لموقفي العلامة ربيع والعلامة عبيد



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ... وبعد
إن من أشد ما عانى منه اهل السنة كلام بعض السفهاء ممن كان يضلل ويبدع ويهمش .... بلا دليل ولا حجة ولا جواب يعده بين يدي الله يوم القيامة
ومجرد عدم موافقتهم على باطلهم وحداديتهم فضلا عن مخالفتهم والتحذير من طريقتهم يهددونك بوابل من التهم .... إذن أنت تطعن في مشايخنا !!!!
وهو تحريف واضح لمسار الدعوة السلفية لتستقر على منهج التقليد وتربية على طريقة الصوفية في عدم مناقشة المريد لشيخ طريقته!!!

فلما توالت عليهم ردود العلماء والمشايخ وطلبة العلم ، ودفعت بغيهم وظلمهم وكشفت ما عندهم من أصول باطلة وظفوها في هذه الفتنة

أصبحوا يقولون ...فتنة ....اسكتوا ولا تخوضوا .... .!!!!

وكأن كلام العلامة ربيع والعلامة عبيد مما يذكي الفتنة

أليس من اصول اهل السنة أن الفتنة تدرأ بنشر ردود علماء السلفية ؟؟
يريدون سكوت العلماء على أشلاء السلفية والدمار الذي أحدثوه فيها من غير إصلاح لما افسدوه !!!!

مشايخ السنة حذروا من محمد هادي ومن ينافح عنه
وحذروا من لزهر وجمعة ومن منهجهم الاقصائي الجديد
حتى يتوبوا ويتراجعوا
وهذا رحمة بهم وشفقة عليهم حتى لا يحملوا أوزار الذين اتبعوهم يوم القيامة مع أوزارهم

فالان نواجه مخلفات هذه الفتنة
من الطعن في العلماء والاستخفاف بهم
تشويه حامل راية الجرح والتعديل بقصد إبطال مفعول كلامه وتوجيهاته ونصائحه.

فرقتم الدنيا في العالم بتعصبكم لابن هادي ولزهر وجمعة ...
وتعطلت الدعوة في كثير من الأقاليم بسبب ابن هادي....

أصول باطلة ضالة محدثة نسبت للسنة ...
منها
١_ تقديم قاعدة بلدي الرجل على الحجج والادلة ... إذ أن القاعدة استثنائية أنشئت كوجه من وجوه الترجيح عند فقدان الدليل والحجة

٢__ رفض كلام علماء السنة الذين هم خارج البلد
والدعوة الى الاقليمية والعنصرية وهذه حزبية بقرونها ، وخالفوا ما أجمع عليه اهل السنة أن الحكم على الشيء فرع عن تصوره
فلا يشترط للرجوع إلى العلماء تواجدهم في محل البلاء

٣_ الدعوة الى تهميش أهل السنة وحجب الأتباع عن قراءة ردودهم التي فيها بيان الحق...والدمغ لباطلهم

٤ _ فتواهم بإتلاف أو حرق كتب أهل السنة الذين خالفوهم ....مع خلو كتبهم من مخالفات شرعية ؟
وفي المقابل يرؤج لكتب أهل البدع والصوفية بيعا ... وتحقيقا وتقديمها للأمة على أنها تراث إسلامي عريق ينبغي الإعتناء به

٥_ ترصدهم لأخطاء أهل السنة وإسقاطهم بها ونكولهم عن النصيحة ...مما يدل على ركوبهم منهج الحداد وباشميل والمالكي والحربي الذين كان مآل صنيعهم إسقاط كبار علماء السنة , فلم يسلم منهم المحدث الألباني الذي رمي بالإرجاء 
وابن عثيمين الذي قال عنه فالح لا يدري ما يخرج من رأسه
وابن باز ... والفوزان ....والربيع وغيرهم من علماء الهدى ومصابيح الدجى 

٦_ دعواهم لتقليد جرح عار من التوثيق والبينة وإقامة الولاء والبراء عليه...في حق من ثبتت عدالته نصا وحكما واشتهارا بالسنة والمخالفة للبدعة
ثم تسمية أحكامهم النهائية الظالمة الباطلة جرحا مفسرا يلزم الصيرورة إليه

٧__ إسقاطهم لثلة من مشايخ سلفيين ودكاترة وعلماء وطلبة علم بمجرد الإلحاق مستدلين بأثر الامام احمد الذي أساؤوا فهمه واستغلاله على طريقة الحدادية....
فإن الإلحاق لابد له من ثبوت الأصل ــ الملحق به ــ بأنه مبتدع يدعوا إلى بدعته
ثم ثبوت شرط إلحاق الفرع به وهو نصيحته
أما إن كان الأصل ليس مبتدعا أو عنده بدعة ولا يدعو إليها
ثم تفريع الإلحاق به فهذا صنيع الحداية ... وقد أنكر هذا الصنيع العلامة ربيع على عبد اللطيف باشميل الحدادي

٨ _ تشويه العلماء الذين طالبوهم بالأدلة وفندوا دعاويهم بأنهم سيقة ويؤثر عليهم وأنهم كبروا وضعفوا ...وهذه طريقة حزبية خسيسة تمتد الى عصر الخوارج وظهورهم
حيث جاء في شرح اصول الاعتقاد للالكائي , قولهم للإمام ابن المبارك : أصرت مرجئا بعد كبر سنك ؟ فرد عليهم : إن المرجئة لا تقبلني... الأثر
والشاهد منه تواطؤهم في الطعن والتشويه والتعليل بكبر السن

٩_ سكوتهم وتميعهم وإعراضهم عن بوائق من يوالونهم وينصرونهم ولو لمعوا الصوفية ووصفوهم بالإمامة وحققوا وأخرجوا كتبهم من تحت الركام. ولو باعوا كتب المبتدعة ولو جعلوا الحافظ ابن حجر في مصاف المبتدعة , ولو قالوا نأخذ الحق من اهل البدع ونترك الباطل , ولو أثنوا على الدواعش ولو شهدوا لمعارض سياسي خارجي بأنه معهم في خندق واحد. ولو أطنبوا في مدح الإباضية ودعوا إلى التقريب بيننا وبينهم ....
لم يضرهم ذلك
وأعظم منه
تغاضيهم عن أعلى درجات الجرح وهو الكذب الذي يصدر من معظميهم بالعشرات موثقة بالصوت وشهدت عليها المواقف والأحداث

_١٠ تفريقهم لأهل السنة وبذل مساعي تشتيت دعوتهم لغير داع ولا حجة ولا بينة
ومخالفتهم لعشرات النصوص والأصول السلفية التي تدعوا إلى وجوب الاجتماع على الحق ضاربين نصائح وتوجاهات كبار العلماء والنصوص التي استدلوا بها عرض الحائط 

ثم تسمع بعضهم يقول : مشايخنا ابن هادي ومن وافقه ... حتى لو أخطؤوا في جرحهم فهم مجتهدون لهم أجر الاجتهاد
وهذا القول حكايته تغني عن إسقاطه
ولكن اقرأ يا طاب العلم واطمئن بكلام شيخ الاسلام ابن تيمية حيث قال :
" الإجتهاد السائغ لا يبلغ مبلغ الفتنة والفرقة إلا مع البغي ، لا لمجرد الاجتهاد ، قال الله تعالى : وما اختلف الذين أوتوا الكتاب إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم"
اه_.
والله المستعان
هذا والله أعلى وأعلم وصلى على نبينا وسلم 
وكتب ابو جميل الرحمن طارق الجزائري
٩شوال ١٤٣٩

تم التعديل بواسطة أبو جميل الرحمن الجزائري

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

يرفع في وجوه المصعفقة 

فوالله مواقفنا لا تزلزلها السباب والشتائم والتهديدات والهجر الغير الشرعي 

فإن مواقفنا مبنية على الشرع الدين والعقل 

بخلاف مواقف المصعفقين الذين بنوا مواقفهم على العاطفة والإستبعاد والظن والغرور

وتركوا الشرع والإستدلال 

ولهثوا وراء التزكيات 

فعلكم تماما مثل صنيع أهل الأهواء قبلكم كالحلبيين والمأربيين 

ولكل قوم هاد

شارك هذه المشاركة


الرابط الخاص بالمشاركة
مشاركة المحتوى على مواقع أخرى

من فضلك قم بتسجيل الدخول حتى تتمكن من المشاركة فى المنتدى

.



سجل دخولك الان

×